28 فبراير، 2024 8:06 م
Search
Close this search box.

تحديات البصرة بضيافة السيادة

منذ ان تأسست البصرة بزمن الخليفة عمر بن الخطاب حتى زمن اغراقها بالفساد والامراض والمخدرات والسلاح المنفلت ، لم يشهد أهلها ربيعاً ولا انعشت ثرواتها فقرائها ، رغم انها في لحظتنا الراهنة المعبر المائي الوحيد للتجارة الخارجية وثاني أكبر مصدر للبترول عالمياً، إنما المفارقة هي ارتفاع نسبة الفقر فيها التي تصل إلى 26 في المئة، … اقرأ المزيد

النَحْنُوية!!

نحنُ: جمع أنا , ضمير رفع منفصل مبني على الضم , ويُعبَّر به عن الجمع , وعن المفرد للتعظيم. والنحنوية مشتقة من نحن التي تتردد على المسامع في الخطب ووسائل الإعلام من قبل الذين يتصورون أنهم يمثلون حالة , أو لهم شأن ودور بتقرير مصير العباد , وما أكثرهم بأنواعهم وأشكالهم , وما يضعونه على … اقرأ المزيد

المنطقة العربية: الاعتماد على الشعب في الدفاع عن السيادة

في الحرب الباردة، استخدمت الولايات المتحدة وروسيا الشيوعية، بدرجة أقل، النظام الرسمي العربي بشقيه التقدمي و(الرجعي) حسب تسميات، أو توصيفات تلك المرحلة، من أجل مصالحهما على حساب مصالح شعوب الأمة العربية. الولايات المتحدة بدعوى حماية تلك الدول؛ كانت تزرع الفتن والاضطرابات في المنطقة، ولم تأخذ بالاعتبار أمن تلك الدول، التي كان البعض منها الأداة في … اقرأ المزيد

عِيد الوطن المنهوب والسيادة التائِهة

لم يُميّز هذا اليوم الإستثنائي عند العراقيين سوى العُطلة الرسمية التي منحتها الحكومة للشعب ليستريح من عناء الإزدحامات وقطع الطُرق التي سببتها التظاهرات التي إنطلقت في الأول من تشرين الأول. هو اليوم الذي قرر العراق أن يحتفي به يوماً وطنياً بذكرى إنضمامه إلى عُصبة الأمم المتحدة بوصفه بلداً مُستقلاً صاحب سيادة! في 3 إكتوبر/تشرين الأول … اقرأ المزيد

ويتحدثون عن السيادة!

يُضحِكنا حتى القهقهة ذلك المسؤول الذي يظهر من على الفضائيات بكامل أناقته وأوداجه المنتفخة وهو يُحذر ويستنكر ويُندد وينسى هذا (الفلتة) أنه في موقع المسؤولية التي أولاه الشعب بها لقيادته وليس لتلاوة الشعائر المعهودة في الصراخ والنحيب، وفي ركن إيجاد الحلول للأزمات وليس مُعلماً في مدرسة إبتدائية يتلو النصائح والتحذيرات لطلابه خوفاً على مستقبلهم. ما … اقرأ المزيد

العراق…السيادة الضائعة بين أروقة السفارات

توزعت الأرزاق على النحو التالي: لأمريكا حق النقض ولإسرائيل حق الإنقضاض وللعرب المسلمين حق الأنقاض كما يصفها الشاعر العراقي أحمد مطر. لم يحصل العراق وشعبه سوى الأنقاض وجثث أبنائه التي مُدّت فوقها أنابيب النفط لتوفر الدفء لمن كانوا السبب في خرابه وتدميره. مشاهد الأنقاض وصور الإحتلال القاتمة والفساد وتدمير بلد وحضارة وإبادة شعب ولازالوا يتحدثون … اقرأ المزيد

السياسة..السيادة والتفاح في العراق!

لن يُفنى العالم بسبب قنبلة نووية كما تقول الصحف، بل بسبب الإبتذال والإفراط في التفاهة التي ستحول الواقع إلى نكتة سخيفة. واقعنا اليوم تحول إلى نكتة سمجة كما يقول (كارلوس زافون) ذلك الكاتب الإسباني مؤلف رواية (ظل الريح) يتحكم به السُرّاق واللصوص والمقامرين بمصير الشعب وحياته ومستقبله. أولئك الساسة الذين تملئ وجوههم شاشات الفضائيات وهم … اقرأ المزيد

حديث في السيادة وذكرى الاحتلال ٢٠٠٣

الحديثُ يطول ونحن نعيش ذكرى حدث كان زلزالا عظيما ضرب العراق عام ٢٠٠٣ وكانت له تداعيات خطيرة على الأمن القومي في منطقة الشرق الأوسط. يتزامن حديثي هذا مع الاعتداء الايراني المستمر على الاراضي العراقية في موازاة الاحتلال التركي لمناطق من كردستان العراق.هنا يكون الحديث ضمن مفهوم السيادة ورؤيتنا في الجبهة الوطنية للتغيير في العراق.مأساة الشعوب … اقرأ المزيد

السيادة والشرعية والمحاصصة والحرية والانتخابات والمسؤولية

أجبرت الاحتجاجات في عامي 2019 و2020 الحكومة العراقية على الاستقالة، والبرلمان على تبني قانون انتخابات جديد والسلطات على تنظيم انتخابات مبكرة، من المزمع إجراؤها في 10 تشرين الأول/أكتوبر. فيما يلي من أسئلة وأجوبة، تقول الخبيرة لدى مجموعة الأزمات لهيب هيجل إن الأحزاب الحاكمة تتنافس على الدعم وسط مناخ من اللامبالاة وتدني سقف التوقعات. تعد هذه … اقرأ المزيد

كيف يفهم دهاقنة السياسة والقرار العراقي حول السيادة

ان مفهوم “السيادة” هو اكبر عملية احتيال قامت بها البرجوازية في العالم المعاصر وسوقتها وباعتها بثمن باهظ على الطبقة العاملة. وليس هذا فحسب بل وعن طريق هذه العملية عومت البرجوازية العمال والشرائح الاجتماعية المسحوقة كي تحولها إلى وكيل مزيف ورأس حربة لها في معاركها مع منافسيها من برجوازيات البلدان الأخرى التي يقف معها عمالها الخاضعين … اقرأ المزيد

انتخابات العراق 2021 | عن هيبة الدولة المفقودة والسيادة الغائبة والانتخابات المؤجلة

هيبة الدولة هي القوة المعنوية للسلطة الحاكمة بأدواتها الدستورية من مؤسسات قانونية وادارية وعسكرية وشرطية التي تكفل تحقيق شروط التعاقد الاجتماعي لأبناء الوطن الواحد وتحمي حقوقهم… غيابها يعني الفوضى بعينها بسبب تعدد مراكز القوى والقرار وصراع المصالح المنفلت, وهو بالضبط ما هو يجري في بلادنا. حديثنا عن ” البطة ” ونزول ميليشيا السرايا للمدن وزيارة … اقرأ المزيد

العراق: التطبيع مقبرة الآمال والسيادة

في الآونة الاخيرة وعلى انغام طبول الرقص العربي( انظمة الحكم العربي..) للتطبيع مع الكيان الصهيوني؛ تصاعدت في هذه الايام التلميحات والاشارات سواء الظاهر منها او المستبطن؛ عن نية العراق في التطبيع مع الكيان الصهيوني، مع ان هذه الاشارات لم تتحول الى واقع ملموس، اي تحرك رسمي واضح وبيَن ( على الرغم من ان هناك اجراءات … اقرأ المزيد

السيادة والتجاوز على الحدود الدولية

السيادة وفق تعريف القانون الدولي هي قدرة الدولة على فرض قوة القانون على كافة اراضيها ، اي انها تعني القدرة في حماية الحدود ضد اي تجاوز عليها بما فيها الاجواء والمياه الاقليمية ، غير ان هذا المفهوم لا يجد صداه اليوم لدى تركيا في مسالة خرقها للحدود الدولية او خرق ايران المستمر للمياه العراقية او … اقرأ المزيد

مفهوم (السيادة) في المنظومة الانتهازية للبرجوازية

بمناسبة ذكرى سقوط بغداد وإعلان احتلال العراق ان مفهوم “السيادة” هو اكبر عملية احتيال قامت بها البرجوازية في العالم المعاصر وسوقتها وباعتها بثمن باهظ على الطبقة العاملة. وليس هذا فحسب بل وعن طريق هذه العملية عومت البرجوازية العمال والشرائح الاجتماعية المسحوقة كي تحولها إلى وكيل مزيف ورأس حربة لها في معاركها مع منافسيها من برجوازيات … اقرأ المزيد

نحن و PKK , السيادة , الإقليم , والأتراك !

نشير وبأشارةٍ عابرة ربما لا يعرفها البعض القليل أنَّ PKK تعني ” بارتي كاركاران كردستاني ” ومعناها ” حزب العمال التركي الكردستاني ما حدثَ مؤخراً ” الأربعاء الماضي ” من اختراق وهجوم جوي تركي في شمال الأجواء العراقية , قد نقلته ثلاثة مصادر وبصيغٍ مختلفة : – 1 خلية الإعلام الأمني التابعة للجيش العراقي أعلنت … اقرأ المزيد

السيادة لها معنى واحدا ، لا لتدخل الغير

السيادة ، وفقا للقانون الدستوري ، هي الاستقلال الناجز في اتخاذ القرار الداخلي ، هي القدرة على فرض القانون بعيدا عن تدخل الغير، ، وهي بهذا المعنى تعني أن الدولة في الداخل هي من أشخاص القانون الدستوري ، وفي الخارج هي من أشخاص القانون الدولي ، والتي تكون جميع الدول متساوية أمامه بغض النظر عن … اقرأ المزيد

هل يحيا الأنسان من اجل …المال دون القيم..؟

اليونانيون اول من عرفوا وعبدوا سلطة المال..حين صنعوا له تمثالا معبودا عندهم سموه “مامون”.وقدموا له الاحترام والقرابين وعدوه آلههم الذي لا يقارن بأخر..أنظر :”الألياذة اليونانية القديمة”..استمسك يهود اليونان بهذا المعبود ونشروه بينهم حتى اصبح المال معبود اليهود الذي لا ينافس، مع الألتزام بالعقيدة الدينية..فيما بعد. قال بعض حكمائهم ان للمال فوائد ومضار ..لكن مضاره اكثر … اقرأ المزيد

السيادة في تصور النخبة السياسية والدينية العراقية

لا يزال موضوع السيادة يملى الفضاء السياسي والاجتماعي العراقي ضجيجاً منذ سنوات ما بعد سقوط النظام السابق والى اليوم حيث اصبح هذا التاريخ علامة لعدد من المسائل المثيرة للجدل، فبعد احتلال العراق انقسمت الطبقة السياسية بجميع تياراتها الى قسمين: القسم الاول: يرى ان العراق بلد منتهك السيادة، وانه محتل من قبل القوات الامريكية وحلفائها، في … اقرأ المزيد