28 فبراير، 2024 10:19 م
Search
Close this search box.

لماذا صفق بوتين للسوداني؟

لم تكن نبوءة ” الاتحاد السوفيتي” السابق ازاء اتفاقية (كامب ديفيد) التي ابرمها الرئيس المصري السابق “محمد انور السادات” مع (اسرائيل) غائبة عن ذهن الرئيس فلاديمير بوتين وجميع الزعامات الروسية السابقة ، والتي شكلت صورة نمطية عن العرب بتنازلهم عن قضيتهم المركزية فلسطين لصالح الولايات المتحدة الامريكية وربيبتها اسرائيل، تلك المعاهدة التي منحت اسرائيل الحرية … اقرأ المزيد

شباب….small

جمعني ليلة البارحة مجلس تأبين سبط رسول الله ص الامام الحسن عليه السلام في منزل أحد الاصدقاء، وجرى خلال اللقاء التحاور بما يحيط ببلدنا العراق والامة الاسلامية من مؤامرات، وكما جرت العادة أن تتحول مناسبات اهل بيت النبوة ومسيرتهم الى ( صالونات ثقافية)، سيما حياة الامام الحسن بن علي ابن ابي طالب الاكثر اثارة، بوصفها … اقرأ المزيد

(خاوليات) وزارة التربية!

لم تنجح محاولة مراقبات الامتحان للصف الثالث المتوسط لمادة الانكليزي اليوم في مدرسة الرباط الابتدائية المختلطة التابعة لمديرية تربية الرصافة الثانية، باستخدام ورق (الكلينكس) في مواجهة زخات العرق التي اصابت ابنائنا الطلبة بسبب انقطاع التيار الكهربائي المؤقت مع بدء الامتحان وعدم وجود بدائل للطاقة مثل السحب الكهربائي او وجود المولدة مضافً لذلك صغر حجم الغرف … اقرأ المزيد

شاهد على …. اللا بعث!

بينما كان خيرة شباب العراق يُقتلون في معارك (الشوش وديزفول) سنة ” 1981″ في قادسيته، كان كامل حنا سكرتير طاغية العراق صدام حسين يبني قصره بـ ( حي القادسية) وكانت الدار الوحيدة المستثناة التي تعلو الجسر المجاور لها. كان عمري آنذاك (15) عشر سنة، (وبما انني احد اقدم يتامى العراق فقد رحل والدي وعمري خمس … اقرأ المزيد

السوداني ام الاطار؟

كانت احتجاجات تشرين 2019 محطة فارقة بين رؤيتين لإدارة الدولة الجديدة التي اعقبت تغيير النظام العراقي عام 2003 ، “فبعض يراها أرث لـ (استحقاق جهادي)، وآخر يتطلع الى بناء دولة العدل الاجتماعي التي يتساوى فيها الجميع في المغنم والمغرم”، قبل أن تتخطفها (المؤمسات وبعض من صنف ظلماً كنشطاء مدنيين)!، في لعبة مخابراتية دولية نجحت في … اقرأ المزيد

الأفول الامريكي … بانتظار الشتاء !

توقعات المختصين وقراءاتهم التي تحدثت عن انتقال مركز المبادرة التاريخية من دائرة ” الاطلنطي” حول الولايات المتحدة الامريكية المهيمنة بعد العصر الاوربي الى دائرة ( الشرق الحضاري، سيما ” آسيا الشرقية ـ المحيط الهادي وتشكل الصين مركزها”، أذ سيكون لهذه الدائرة الجديدة عبر علاقتها بالعالم الاسلامي الدور المركزي في المبادرة التاريخية). يبدو قد بانت خيوطها … اقرأ المزيد

كلية الاعلام ايقونة جامعة بغداد

تسعى كلية الاعلام جاهدة بعمادتها واساتذتها التحليق في فضاء المعرفة بجناحي الأبداع والتنافس العلمي المشروع للحاق بركب العلم، وما وصلت اليه كليات الاعلام عالمياً واقليمياً، عبر المشاركة في النشاطات الخارجية والداخلية وتحقيقها انجازات تستحق الاشادة والتقدير، ومن بين تلك النشاطات اقامة (مهرجان الصحافة السنوي) الذي يتم فيه تكريم المتميزين من اساتذة الكلية وطلبتها، وكذلك الاحتفاء … اقرأ المزيد

محمد باقر الحكيم

“العراق” الحديث منذ تأسيسه في العشرينيات من القرن الماضي، مر بثلاث تجارب سياسية (الحزب الشيوعي العراقي) الذي تبنى “الفكر الماركسي” ، وقد نجح في اذابة الهويات الفرعية في هوية الوطن، لكنه فشل في اقناع المجتمع العراقي ذو الغالبية المسلمة بنظريته الوافدة ازاء فكرة الوجود والخلق، فكانت عقدته من الدين سبب في تلاشيه وانحساره، وبالتالي غيابه … اقرأ المزيد

الحراك الاماراتي هل هو نذير حرب ام تهدئة؟

التفاهمات الدولية التي ساقت الأمارات إلى زيارة دمشق اليوم، هي ذاتها التي ساقت الامارات بالأمس الى دفع الرئيس السوري بشار الاسد سنة 2010 لضرب المعارضة السورية بدعوى امتداداتها ” الاخوانية” التي يحاول ان يمتطيها السلطان العثماني “اردوغان” لتحقيق حُلم الخلافة العثمانية، بحسب ما نقلته الامارات للقيادة السورية آنذاك!. السؤال اليوم ماهي دوافع الزيارة الاماراتية لدمشق؟ … اقرأ المزيد

محافظ كربلاء ….نعرفك حسينياً

بينما يقف العالم مذهولاً امام عطاء وكرم الشعب العراقي، الذي بات حدثاً رئيسياً في نشرات اخبار القنوات والوكالات العالمية والمحلية، أذ تتناقل تلك القنوات اكبر تجمع بشري لمسيرة راجلة تمتد لمئات الكيلو مترات، وهي زيارة اربعينية ابي الاحرار الامام الحسين بن علي ابن ابي طالب عليهما السلام، ليتعرف العالم على شجاعة وكرم الشعب العراقي، الذي … اقرأ المزيد

الحكيم والسعودية

“سأفتح شباكي لجميع رياح العالم ….لكنها لا تستطيع أن تقتلعني من جذوري. المهاتما غاندي). المهاتما مفردة هندية تعني…. النفس الكبيرة. غاندي وهو رجل هندوسي تأثر كثيراً بشخصية (الحسين بن علي بن أبي طالب ع)،فأخذ منه صفة النفس الكبيرة التي تعيش الثقة وعدم الحقد،لذلك لقبه الشعب الهندي بالنفس الكبيرة،دون أن يطلع على وصف أديب ” الطف” … اقرأ المزيد

الثقة الواعية و الحكيم

هناك في مساء شباطي قبل سبع سنين وفي جلسة دورية مع أصدقائه المقربين كما يصفهم ….كان الحكيم يحدثهم عن (الثقة الواعية) التي تتوسط “الثقة المزعزعة” المصنفة شرعياً من الكبائر،وبين “الثقة المفرطة” التي تصنف سذاجة. الحديث كما جرت العادة جواباً على أسئلة الحاضرين،عن ما يدور في الساحة السياسية،وطبيعة التزاحم والتدافع الذي وصل في مراحل ذروته،بعدما تصاعدت … اقرأ المزيد

هل يفعلها ….الكاظمي؟

قد يدخل “حي الرحمة” أقصى جنوب شرقي بغداد سجل “غينيس” للارقام القياسية!!!،وهو أحدى الحدائق الخلفية،للانفجار السكاني الذي تشهده “مدينة الصدر” التي وزعها الزعيم (عبد الكريم قاسم )،بعد انقلاب “1958 ” في ستينيات القرن الماضي،بمساحة دار تبلغ “144 م”!. حي الرحمة الذي يقع شرقي مدينة الصدر،ومجاور لمنطقة “حي اكد” (الشماعية) كما تعرف،كان ارض زراعية تسكنها عدة … اقرأ المزيد

حديث الرمز

قال صاحب الذكرى….سيد البلغاء “لا تقل ألا الحق ولا تقل كل الحق” . على الرغم من استحسان قول الحق وقائلة،لكنه يستقبح في مواضع.هكذا هو خطاب السماء وكذلك هو خطاب رسالته ودستوره “القرآن” الذي حمل استثناءات كثيرة لمحرمات،فأستثنى الشعراء المؤمنين من الغوايه، وأجاز أكل لحم الخنزير عند الضرورة…الخ،فقد يسبب قول الحقيقة كاملة مفاسد،سيما عندما لا يكون … اقرأ المزيد

وزارة التعليم ….والصلاحيات!

تعرض التعليم العالي في العراق بعد العام “2003 ” حاله حال مفاصل حياة العراقيين الحالمين بالحرية ودولة الحقوق والمواطنة وتكافؤ الفرص،بما فيها حق التعليم،إلى أخطاء أدارة السلطة التي رافقت مسيرة بناء تلك الدولة “الحلم”. فزادت من طين بلته….التي أصابها البلل والرخاوة،بسبب طرائق التدريس المتبعة،والتي تختلف عن كثير من طراىق التدريس في العالم وفي بعض دول … اقرأ المزيد

“الفرضية” و”الآنية” و”التعليم العالي”!

“مادة الجبر” التي كانت تدرس في الصفوف المتوسطة،سيما المرحلة المنتهية الثالث متوسط “البكالوريا”،والتي تشمل العقدة الكؤود الثنائي المشؤوم “الآنية والفرضية”!،استغلها الطاغية صدام لإدامة زخم “معارك المصير “،حيث استفتحها بـ “قادسية صدام” حتى دخوله “الحفرة” في ” ام المعارك”. وضع النظام طلبة الثالث المتوسط،آنذاك بسبب الأختين، أمام خيارين لا ثالث لهما،أما الرسوب أو النجاح بمعدلات واطئة … اقرأ المزيد

أيها ……السيستاني !

يا عظيم النجف ….ما أنت فاعل ؟ لقد أسقطت نصوص القرآن …التي نقراها طلبا للأجر…. الذي نشك أحيانا في يقينه …إلى واقع نعيشه!…فزدتنا يقيناً. كنا نقرا …أن إبراهيم كان امة !…ويهمس شيطاننا….كيف لرجل أن يكون امة؟!. كان يؤذيني صمتك …وسرعان مأتاتي الإجابة …بانحراف بوصلة معانديك …وانقلابها من الجحود إلى الطاعة….لأعرف أن الصمت له لغة وحجة … اقرأ المزيد

“الأرضة” في ” هيئة الحشد”!

في رحلة “ماراثونية” بحثاً عن الراتب المقطوع منذ أربعة أشهر في مؤسسات “دولة التغيير”!.كانت محطة “الصدمة الأخيرة” في مديرية هيئة الحشد الشعبي المقدس (الذي يحاول البعض عبر سلوكياته رفع صفة القداسة من ذلك العنوان المّشرف،الذي يحظى بقدسية في قلوب العراقيين!). تلك الدائرة التي تقع في منطقة “الجادرية شارع الوزير”،من سوء حظي راجعتها اليوم للمرة الثالثة … اقرأ المزيد