20 مايو، 2024 2:00 ص
Search
Close this search box.

المثقف الذي تجاوز الطائفية

عندما تكون الإخوة بدون مصالح دنيوية نفعية فإن التشريع الإلهي الذي جعل المؤمنون إخوة يجد له مصداقاً يتحرك على هذه الأرض ، وعندما تكون الإخوة لله فسوف تتصاعد الأرواح الراقية في مراتب الرقي اللامتناهي لتتجاوز بذلك كل أمراض أهل الأرض ، فلا فرقة و لا اختلاف ، بل حب يسع الجميع ليعطي لنا أسوة حسنة … اقرأ المزيد

السفير السعودي يُقر بالتنافس على الساحة العراقية

أطلعتنا المواقع الإخبارية يوم الأحد على تصريحات للسفير السعودي ثامر السبهان مفادها أن السفارة السعودية تؤدي عملها كالمعتاد وبكامل طاقمها مشيراً إلى أنه لم يغادر أحد من العاملين من مبنى السفارة لأن المظاهرات لا تشكل تهديد لنا . وقال في بيان صحفي إن ( سفارة خادم الحرمين تؤدي عملها كالمعتاد وبكامل طاقمها ولم يتم إخلاء … اقرأ المزيد

سرقة الأفكار والمشاريع الإصلاحية 

( فَأَخْرَجَ لَهُمْ عِجْلاً جَسداً لّهُ خُوَارٌ فَقَالُوا هَذَا إِلَهُكمْ وَ إِلَهُ مُوسى فَنَسىَ * أَ فَلا يَرَوْنَ أَلا يَرْجِعُ إِلَيْهِمْ قَوْلاً وَ لا يَمْلِك لهَمْ ضرّا وَ لا نَفْعاً ) ، ( قَالَ فَمَا خَطبُك يَسمِرِى * قَالَ بَصرْت بِمَا لَمْ يَبْصرُوا بِهِ فَقَبَضت قَبْضةً مِّنْ أَثَرِ الرّسولِ فَنَبَذْتُهَا وَ كذَلِك سوّلَت لى نَفْسى … اقرأ المزيد

قراءة جديدة في مقتل الإمام الكاظم 

رحم الله شاعر العراق الكبير معروف الرصافي إذ قال نظرنا بأمر الحاضرين فرابنا …فكيف بأمر الغابرين نصدق ، هذا الرجل يضع إصبعه على الجرح في بيته الشعري هذا ويبين للأمة أحد أمراضها بتقديس الماضي وعدم مناقشته باعتباره خطاً أحمر ، وعدم الربط بين الحاضر والماضي لمعرفة الحقيقة ، وبين الواقع الذي نعيشه والواقع الذي عاشه … اقرأ المزيد

بداية الخلاص لشعب العراق

سارت سفينة العراق وشعبه على غير هدى طيلة السنوات السابقة يقودها أكثر من ربان من قطاع الطرق ولصوص البحار ممن حل بساحة العراق وشعبه الصابر حتى ظن قراصنة البحر أن الأمر قد استوى لهم ( حَتَّى إِذَا أَخَذَتِ الْأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلاً أَوْ نَهَاراً ) ، وأن قياد … اقرأ المزيد

صراع المرجعيات العربية الإيرانية من يقصي من 

لماذا صراع المرجعيات ؟ ولماذا يكون أحد الأطراف إيرانياً ؟ ولماذا السيطرة في أغلب الأحيان للمرجعية الإيرانية ؟ وهل ينتهي هذا الصراع الذي بلغ أوجه ؟ وهل له جذور تأريخية ؟ ولماذا الإقصاء للمرجعية العربية ؟ أسئلة يتبع بعضها بعضاً لمن يرغب في الولوج في أحد أهم أسباب الأزمات في بلادنا ، وقد يجيب الباحث … اقرأ المزيد

إبتعاد المحور العربي عن المشروع الوطني العراقي 

مشاريع متعددة مطروحة على الساحة العربية منها العربي ومنها غير العربي ، وإذا لاحظنا الساحة العراقية فإننا نجد التصارع أو التوافق (حسب المصالح ) بين عدة جهات وأوضحها أميركا وإيران والسعودية والتي تمثل كل منها مشروعاً خاصاً له أهدافه ووسائله هذا بالإضافة للمشروع الوطني الذي يمثله الأشراف من أبناء هذا الوطن ، ومن الجلي أن … اقرأ المزيد

إبتعاد المحور العربي عن المشروع الوطني العراقي

مشاريع متعددة مطروحة على الساحة العربية منها العربي ومنها غير العربي ، وإذا لاحظنا الساحة العراقية فإننا نجد التصارع أو التوافق (حسب المصالح ) بين عدة جهات وأوضحها أميركا وإيران والسعودية والتي تمثل كل منها مشروعاً خاصاً له أهدافه ووسائله هذا بالإضافة للمشروع الوطني الذي يمثله الأشراف من أبناء هذا الوطن ، ومن الجلي أن … اقرأ المزيد

التحالف الإسلامي بحاجة إلى مصر 

قال الملك سلمان بن عبد العزيز ( لمصر في نفسي مكانة خاصة ، ونحن في المملكة نعتز بها ، وبعلاقتنا الإستراتيجية المهمة للعالمين العربي والإسلامي ، حفظ الله مصر ، وحفظ شعبها ) في تغريدة أثتاء زيارته لمصر والتي يؤكد فيها على أهمية العلاقات الإستراتيجية بين الدولتين للعالمين العربي والإسلامي ، وقد تميزت هذه الزيارة … اقرأ المزيد

حقيقة تكنوقراط الأحزاب الإسلامية

نتيجة مجريات الأحداث والوقائع السابقة التي حدثت وأصبحت تجارب يستطيع الإنسان البسيط فضلاً عن المتابع أن يحلل الأحداث ويتمكن بقدر ما أن يتنبأ بحقائق الأمور ، ومن خلال بعض الوقائع والتصريحات يمكن لنا أن نحكم على حقيقة ما أصبح يبدو لنا من خلال الإعلام أنه المنقذ للعراق وأقصد تشكيل حكومة التكنوقراط ، وخلال متابعتي إطلعت … اقرأ المزيد

تآمر الكهنة على أصحاب الفكر 

صاحب الفكر هو الذي يحرر العقل من الجمود ويسعى بكل جهده لمحاربة الجهل وهذا هو السبب الأساسي الذي يجعله مرمى لنبال الكهنة لأنه بدعوته يحطم كهنوتيتهم القائمة على تحجير الفكر وسبات العقل وسوف يكون هو الخطر المحدق بالمعبد وكهنته ، وتجدهم يتحركون بكل قواهم وبكل وسائلهم لمحاصرة صاحب الفكر والقضاء على حركته وهو ما يحدث … اقرأ المزيد

ركوب الموجة في مشاريع الإصلاح لقتل المشروع الوطني

سندخل إلى مقالنا هذا من باب مدينة العلم علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) وسنظل متنقلين بين كلماته لنحكم على ما يجري وما يتم طرحه من حلول أو مشاريع إصلاحية لإصلاح الوضع العراقي ووقف التدهور الحاصل فيه ووضعه من جديد على الطريق الصحيح ، وإبتداءً يرشدنا أمير المؤمنين ( عليه السلام ) إلى … اقرأ المزيد

تحالف أميركا وإيران لإستهداف المشروع الوطني 

رغم حالة العداء الظاهرة بين كل من إيران وأميركا لدرجة أن الأولى هي الشيطان الأكبر بنظر الثانية وإيران هي قائدة محور الشر بنظر أميركا في وقت من الأوقات لكن لن تمنعهم المصالح من السير في نفس الطريق لزمن معين أو حتى التحالف لتحقيق أمر ما أو مواجهة عدو مشترك خاصة إذا كان هذا العدو يمتلك … اقرأ المزيد

التعامل الذكي مع إيران بعد الإتفاق النووي

كانت إيران ترتجي أن تحقق مكاسب كثيرة بإبرام الإتفاق النووي مع الغرب بقيادة أميركا ، ومما كانت ترتجيه هو رفع الحصار المفروض عليها وإطلاق أموالها المجمدة في المصارف الغربية ودخول الشركات الغربية للأسواق الإيرانية ، واستغلال كل ذلك في خدمة مشروعها التوسعي في المنطقة في عملية إنفلات لشرطي الخليج السابق وتفرد وتوسع لصلاحياته ، ولكن … اقرأ المزيد

الدولة المدنية في مواجهة ولاية الفقيه

ولاية الفقيه تلك الرؤية للحكم وتعامل الفقيه مع السياسة والتي حولتها التجربة الإيرانية خلال العقود الأربعة الماضية إلى مصطلح ممجوج مبغوض لأسباب كثيرة منها إرتباطها بسياسة التوسع الإيرانية ووضع نظرية ولاية الفقيه في خدمة المشروع الإمبراطوري الإيراني وذلك بسبب رجوع الكلمة في ذلك إلى المرجعيات الجاهلة والانتهازية والمصلحية غير العارفة والمتمكنة من تطبيق هذه النظرية … اقرأ المزيد

صبراً فلوجة الخير صبرا

صبراً لأن الدم أصبح ماءاً في بلادنا ، لأن الغيرة قد غادرت عروقنا ، وعذراً لأن الأطفال يموتون بيننا ، لأن النساء تجوع في ديارنا ، وكأننا لا نفط ولا ثروات ولا أرض السواد ندعى ، وكأننا لا كرم ولا نخوة ولا جورة و لا دين ، وقد تخلى الكثير عن رجولتهم فكثر أشباه الرجال … اقرأ المزيد

الشعور بالمواطنة بديلاً عن التعنصر المذهبي 

” العبيد فقط يطالبون بالحرية ، الأحرار يصنعونها ” مقولة نيلسون مانديلا كأنه يصف أحوال شعوبنا ، فإن أقصى ما نتصوره ونعيشه من الحرية أن نطالب السجان بتحريرنا من القيود ومنحنا الحرية ، ويكون حالنا كالطيور في مقولة اليخاندرو جودورسكي ” الطيور التي تولد في القفص تعتقد أن الطيران جريمة ” ، فنحن ليس لنا … اقرأ المزيد

تكنوقراط الكتل السياسية هل فيه خلاص العراق 

يبدو أن مشكلتنا في العراق تشبه كثيراً مشكلة جُحا عندما كان يعُد حميره العشرة التي اشتراها وهو يمتطي إحداها فيجدها تسعة لأنه لم يعُد الحمار الذي يركبه وعندما ينزل عنه يجدها أصبحت عشرة وهكذا استمر يمتطي الحمار وينزل عنه وظل في حيرة من أمره ، وهذا هو حالنا في العراق فنحن وتحت وطأة ضغط الجماهير … اقرأ المزيد