26 مايو، 2024 12:15 م
Search
Close this search box.

كركوك…وادي النفط المشتعل

يُقال إن يومها أُذيع خبر اللحظة التاريخية لتدفق النفط من أرض العراق، كان يصادف الجمعة الرابع عشر من تشرين الأول/أكتوبر من عام ١٩٢٧ موعداً لإنطلاق الذهب الأسود من البئر متدفقاً بغزارة وصلت إلى ٩٢ ألف برميل يومياً وبإرتفاع ٤٠ متراً في الهواء، حيث ظل يتدفق لمدة سبعة أيام شكّل فيه وادياً من النفط سُمي بوادي … اقرأ المزيد

الثقافة العربية في خطر

استمعت الى محاضرة للمرحوم  للدكتور عبدالله الدنان حول ثقافة العرب وقراءة الكتاب وتأثيره على الوعي العربي مما دفعني الى التعرف على بعض الحقائق المؤسفة حول ضعف اسلوب التربية و التعليم و التثقيف العام  وعلاقة الفرد بالكتاب . وقد ذكر ان في أحصائية عن علاقة الفرد بالكتاب ورد فيها ان الفرد في بريطانيا يقرأ بمعدل من … اقرأ المزيد

العراقي شاعر!!

نسمع ذلك ويتكرر على لسان العرب , وربما تساءلنا لماذا يكثر الشعراء في بلادنا؟         إنّ الشعر إبداع وخلق وتصنيع للأفكار وصبها في قوالب الشعر ولوحاته المرسومة بالكلمات.                 فالإبداع رفيق الشعر , فكثرة الشعراء تعني كثرة المبدعين , ولكن لماذا ينحصر الإبداع في الشعر … اقرأ المزيد

الفكر الصدري/ كيف يكون الإنسان مهماً؟

” فإن كنت ذا أهمية لديه يقبلها منك…”[1] هذا ما قاله مولانا الصدر عن وجود أهمية لأي واحد منا عن الله…أم لا؟ هل زيد أو عمر مهماً عند الله..أم لا؟ هل المجتمع الفلاني مهما عند الخالق … أم لا؟ وما إمكانية قبول الأعمال والعبادات، اذا توفرت الأهمية.؟ وهذا موضوع لم يطرق سابقا، الا في منظومة … اقرأ المزيد

العمل بصمت شيمة رجال الدولة الوطنيين

في كل مستويات قياس الأداء للمؤسسات الأمنية او التي تتعامل مع الواقع الأمني في كل دول العالم يتميز أداء هذه المؤسسات بنجاح عملها من خلال التخصيصات المالية الكبيرة ونوعية السلاح والتكنلوجيا واعداد هذه القوة او المؤسسة الامنية. في العراق هذه المعادلة تحتكم الى مستوى مخالف في قياس الأداء والنموذج الذي نراقب اداؤه ، منذ سنوات … اقرأ المزيد

أوشانكا

الانتقال الى تخوم القاع مع تلوينات البروفة أضحوكة اليقظة ضارب الهزيمة الانفصال عن قعر متشظ اللامنتمي الافتراضي والحضور البثوري في متوازي قردي لـ صلب اللاحبكة  أوشانكا  الفكرة بلا تفصيلة الغميضة

الأيام الخوالي…..من قصص الحرب في مدينة الموصل

كان الصمت يسيطر على كل شيء انتظار قاتل وهدوء مخيف.. الشوارع خالية من المارة لا تسمع فيها الا صوت القذائف والانفجارات صراخ من هنا وهناك واطفال قد كتم اصواتهم خوف الاهل من المجهول… يسمعون صراخ جارهم الكبير الذي لا تعنيه اصوات القنابل بشيء وهو يستنجد بهم عسى ان يجد عندهم لقمة من الخبز يقتل بها … اقرأ المزيد

المخاطر الطبيعية والحد من كوارثها

الأخطار الطبيعية هي أحداث الطقس والمناخ الشديدة الخطورة للغاية . وعلى الرغم من أنها تحدث في جميع أنحاء العالم، إلا أن بعض المناطق تكون أكثر عرضة لمخاطر معينة من غيرها. وقد تتحول الأخطار الطبيعية إلى كوارث عندما تدمر حياة الناس وتقوض سبل عيشهم. ويقدر الآن متوسط الخسارة السنوية العالمية المتوقعة في البيئة المرتبطة بالأعاصير المدارية … اقرأ المزيد

غلظة في عُمرة الذاكرة !

إعتاد معي غَرٌّ بالبصر خالٍ بالبصيرة , يخرج مقترنا بالحظ طريحا اعوجا في فراش العفا يؤازره , وانا بنصف عُمرة الذاكرة , احدجه لا يضحك ولا يبكي ويدلق لي من الاجفان معاذره  , ولَكَم ودَّ لو يقتلني على غِرّة , حين عتا بأنياب مقلاة او فرن بلا حسبان تركته لفحش النار   يقذف جمره , … اقرأ المزيد

مسلسل الكذب الامريكي ونفط كردستان العراق !!

حين يتحدث احدنا عن اميركا بما فيها من سوء ،يقال ان في ذلك تجن على هذه القوة العظمى فهي تمتلك احد افضل الانظمة الديمقراطية ،وهي دولة مؤسسات متينة ثابتة النهج ،وتمثل نموذجا للعالم الحر ،لكن لا يلتفت امثال اصحاب هذا الرأي لم يفعله في المقابل المحسوبين على هذه الدولة العظمى من كذب وتدليس ،ومحاولات محمومة … اقرأ المزيد

زلزال وإعصار من المسؤول ؟

عاش العالم هذه الأيام فاجعة كبيرة لم نشهد مثلها منذ زمن طويل، وهي إعصار ضرب ليبيا وخلف وراءه آلاف القتلى والجرحى والمفقودين، وزلال ضرب المغرب وكانت نتائجه كارثية، هذا الأمر يمكن أن نعتبره طبيعياً نظراً لأن الأرض تجدد نفسها كل فترة من الزمن، لكن عدد المتوفين والمصابين والمفقودين يجب أن نتوقف عند هذا الأمر تحديداً. … اقرأ المزيد

شإزالة معامل الطابوق ام تطويرها ودعمها في النهروان

عندما انشات معامل الطابوق في منطقة النهروان كانت خارج محافظة بغداد وتمكنت من سد حاجة البلاد من الطابوق  وعززت من الانتاج المحلي واغنت عن الاستيراد وشغلت الاف العاملين فيها , وتطور بعضها من الناحية التكنولوجيا , وحظت بالحماية الصناعية والدعم  لاسيما في المحروقات , ورغم فتح باب الاستيراد على مصراعيه  من الجارة ايران  الا ان … اقرأ المزيد

التعليـــم ميـــــزان القـــــــوى

لا أُبالغَ بِهذا العنوان؛ لأن كل الأنبياء أتوا بمعجزات ماديةٌ ملموسة، موسى، وعيسى….وغيرهم؛ ولكن محمداً الف الصلاة والسلام عليه جَاءَ بمعجزة (أقرأ و ما أنا بقارئ) تلك الأمِّيَّةُالتي عاشت في بادية العرب، والتي اتخذت من الصحراء القاحلة هوية لها، ومن فصاحة العرب سيفٌ بتّار يقطع كل فَصيحاً، تباً لكم ولتلك الفصاحة أمام معجزة رَبُّ العَالَمِينَ، … اقرأ المزيد