24 مايو، 2024 5:48 ص
Search
Close this search box.

… ولكن لا نفط عندكم

نوبة ضحك هستيرية تجتاح المسؤولين الامريكان وهم يتأملون لافتة يحملها رئيسهم اوباما خط عليها: “نوري المالكي راح يسوي الكهرباء بالعراق 24 ساعة” !يظهر ذلك في صورة مفبركة نشرت مؤخرا على الفيس بوك، احتجاجا على عو…دة الكهرباء الى عادتها القديمة. وللأمانة، لم تقف الحكومات المحلية مكتوفة الايدي ازاء الازمة الجديدة ، فقد اعلنت عن مشروع لصيانة … اقرأ المزيد

ميسي ام زوجتك ؟

من غير العادل إلقاء اللوم دائما على الأوضاع الأمنية المتدهورة لتأثيراتها السلبية على سير الحياة في مدينة الموصل عاصمة نينوى، بينما يتم التغاضي عن منغصات أخر لا تقل تهديدا لسلامة المجتمع وتماسك بنيته، المقصود هنا…هو التفكك الأسري الذي أصبح معضلة اجتماعية خطرة نبهت الباحثين الاجتماعيين إلى ضرورة التحرك العاجل لإيجاد حلول علمية لها، وإلا فان … اقرأ المزيد

إعلان : هنا ماراثون الشاحنات

يوشك أن يكون جميع الموظفين والطلبة قد عادوا إلى منازلهم بعد انتهاء الدوام الرسمي، وقتئذ تندفع بسرعة مئات أو قـلْ ألوف الصهاريج والشاحنات الكبيرة إلى مدينة الموصل ، مثلما يتدفق الماء من فم خرطوم ضيق.فبعد أن تكررت حوادث انفجار مركبات كبيرة في محافظة نينوى أوقعت خسائر بشرية ومادية جسيمة، منعت الأجهزة الأمنية سيرها في الموصل … اقرأ المزيد

طبخة شيطانية

في إحدى نوبات شرودي الطويلة خطرت لي فكرة جهنمية، عبارة عن برنامج طبخ غير تقليدي ليس كتلك التي يشاهدها فقط ذوو كروش لا تمتلئ ونساء لا يحسنّ إعداد بيضة مسلوقة حتى. البرنامج يضيء على أكلات شعبية تميزت بها نينوى خلال القرن المنصرم، كما تصلح الفكرة أن تكون خطوة أولى على طريق الترويج “للمطعم الموصلي”.أول ما … اقرأ المزيد

“الأسد” .. قصة طويلة مع حمير العراق

جميل أن يرث المرء بعض العادات المفيدة، كزيارات متكررة الى قرية الأجداد، خاصة عندما تكون في منأى عن التلوث والضوضاء والزحام الشديد الذي ابتليت به المدن.ولترددي إلى عدد من القرى العراقية الواقعة قرب الحدود السورية، صرت عارفا بأحوال أهلها؛ لذا باستطاعتي القول إن حياة الناس هناك تغيرت إلى حد ما بفعل الثورة السورية، وقبل الحديث … اقرأ المزيد

نــازل …

صفق منتظم أيقظتني بهدوء موسيقياه المحمولة على سحابة رائحة مباركة، خلاف منبه الهاتف المزعج، وأنا انتشل جسدي من فراشي لأحقق فـراقا مؤلما، جرتني ذاكرتي إلى أيام وفرة الوقود، عندما كانت والدتي سلطانة تنور الغاز، قبل أن يسلبها الديمقراطيون عرشها ذاك لصالح سويعات كهرباء افقدت أرغفتها نكهة السنابل الصهباء.يومها، غادرت منزلي واجهزة الكهرباء تودعني كل على … اقرأ المزيد

(رمشولي)

البصمة العراقية حاضرة في كل ابتكار، خاصة عندما يتعلق الأمر باستخدام تكنولوجيا الاتصالات، إذ لم يقتنع العراقيون أن التواصل عبر الجوال يكون بمكالمة هاتفية أو رسالة نصية فحسب؛ لذا ادخلوا بالفطرة تحسينات تتوافق مع طبيعة العرب المنحازة للإيجاز، ألا وهي (الترميش) المأخوذة من رمش العين للدلالة على سرعتها الخاطفة، لدرجة أن المتلقي يتسمر عاجزا عن … اقرأ المزيد