12 فبراير، 2024 10:17 م

مباغتة

حملتُ جُرحي فوق كفي جِهاراً بأمومة الشِعر وشوك يقضُ مضجع الحكايا بعقلً يختزنُ روائح المكان وخيط ضوء من جبين النهار ومن جبين الشمس استعارة لكنه يباغتني هذا الذي اسمه الزمن لص هو لا يؤتمن بالكاد نمضي فيواري سرقاته خلف تقاويم تمضي كقِطار لمحطات محتملٌ نفاذها نحُّدقُ خلفها في المرايا فترانا نتقافز صغاراً اونأكل عشاءنا بصحبة … اقرأ المزيد

اختناق

لأخي قيس بذكرى رحيله الثالثة مُنذُ ثلاث ثمة دم فاسد عالق برئتي يخنقني بالكاد استنشق الهواء افتح ديوانا لسعدي (في هذا الليل متّسَعٌ . لكنْ ، أتراه يتّسِعُ لمشهدنا ، نحن ، الإثنين ؟ ) يترك عندي شاخصةً ملامحك اهرع للباب أتوّهم علّكَ تُداهمني بضحكتك وانت المُتأمل بعبد الله حين يوهن العظم عصاك التي تتوكأ … اقرأ المزيد

صانع الفخار

الهواء مختلف ثقيل في المنزل وطري في الحقول تهرول أقدامي حيث تدب الحياة ينساب النهر بين أصابعي ويمامة تشرب من كفي وسرب من اليمام يقتفي أثري وعشب بعد وجبة مطر أختلط برائحة حبوب اللقاح ودخان حرائق أغصان ذُبلت ونيازك تطلق النار وتخبو المًُزارع سعيد بالحصاد وغيث من الله مُرسل ونص استعصى تركني كصانع فخار يطاوعه … اقرأ المزيد

ديسمبر سوناتا وداع

مساء بطيء المرور ينهل من عيوني نوافذ مُسدلة الستائر وليل مثل عقل باطن يختزن الحكايا يفسح لأحلام يقظة ما اجترحهُ نهار ~~~~~~~~~~~~~ الغيم أراه من وراء فسحة شمس أطبق كفاً على حزمة نور وأوشمُكَ حرفاً بقاع كف ثم أُحجم ~~~~~~~~~~~~~ مقهى على لسان الرصيف ‏ ارتدتهُ مصادفة ومقعداً لشخصين ظل شاغراً حاشية من فراشات تلف … اقرأ المزيد

أغنية

إن انعدام النوم لا يعني شيئاً سوى تساؤل لو أن المرء حصل على إجابة عليه لنام ! ― كافكا 1 مثل فزاعة الحَقل بأسمال بالية مثل سنابل قَمح تُطاردها الرّيح وقلم يتأوّه فوق ورق شاعرة مثل روح بشَرنقة تصطخب بالسؤال و أدوية مُنتهية الصلاحَية واغنياء حد التُخمة وفقراء يُطحنَون تحت وطأة العيش ومهرجانات باضواء فاقعة … اقرأ المزيد

أنا سِرّك فأصرخيني

1 صفعتني الحياةُ بالتجنّي ألم ثم لا شيء دهشةً ثم لا شيء سأعتزلها حتى ولو بِخَيْمَة بالعراء 2 لكنها تعود تُهادنني بالخفاء يا لها من متلونة؟ توشوشني : أنا سِرّك فأصرخيني فبعض الصراخُ نَبْذ للعناء 3 في ليلها أنا نجمةٌ أُنادمُ مَجَرَّة وبنهارها أتوخى لدربي خَيْط ً رجاء كأني أنجرف لبحر وليس من مَآل لا … اقرأ المزيد

‎أيا أُمُ جورج متى ينضج الزيتون ؟؟

١ حين حَلقَّ فوق مدينتنا سنونو صغير وكُركيٌ تأخّرَ في الرحيل وبِمَنزلً لا فيهِ خُبزّ ولا نار والشتاء بقسوة حجر ونَبتةً قد تشقُ حجر أيا أُمَ جورج متى سينضج الزيتون ؟؟ والشتاء ينتظر الغيث وغودو تأخر في الآياب بوطن لم يُعد صالحاً للعيش ٢ قبل َان يجفُ حبر القصيدة و بسخاءِ ضوء شموع قد يُغير … اقرأ المزيد

تِلكَ المدن …..

“كُن حُراً كالبحر ” بورخيس 1 وانا ابحثُ عن نفسي وجدت باننا نلوذ جميعا بالكتابة هروبا من فوضوية ما حولنا ´بالكتابة نُعّمر ممالك للحب للسلام لطهارة عقولنا لمواجهة هذا الخراب الذي عَمَّ فحين يسود الجهل ونعود لزمن الكهوف والعقول المتحجرة نعاني التشتت بينما العالم يخطو للأمام بخطوات واسعة كما قال ريلكه نكتب حتى لا نشعر … اقرأ المزيد

Sylvia

“وسط عالم من الايام الباهتة انا لا استطيع ان احرر نفسي والقطار ينطلق” سيلڤيا بلاث وانا أتابع لمشهد من فيلم عن حياة الشاعرة عنوانه ( سلڤيا ) ليطرق النص دون وعيي فكتبت Sylvia كواكب الساعدي 1 لن نبقى خالدون ولا محميون من القدر بينما أصابعي تغوصُ بِحناءِ نذور بينما العالم أصبح قاسياً وكلماته عن الحب … اقرأ المزيد

جواز سفر

١ لا أستطيعُ إيقاف ُ مسيرة الزمن ولا إحراق قصائدي لأستجدي عطفاً صقيع الوقتُ ينخرُ عظامي ودبيب اناملي يهجرُ كلماتي فكيف يكون بوحُ أيامي ؟ وأنا أدّون صمتها بالصراخ سأحرق بَخوراً وانذرُ نذوري للآلهة أن ترد الروح لمخدعها كطفل يتوقُ لحضن أم ٢ منامٌ يُلاحُقُك بَطلتهُ حمامة بيضاء بطهارة الثلج يرفُ قلبُها بنبض مُتسارع كقلبِ … اقرأ المزيد

ارتياب

  ١ تمتموا فيما بينِهم متى سيقبلُ قطار منتصف الليل ؟ متى سيطلقُ صفيره ؟ كانت العربات تتوق لمن يُدفئها هل رأيت مثل هذه البلاد موجوعة ؟ تُغريني أُمي أن أبقى أستظلُ بزرعها حتى وان استعمرها الجراد ستنشر الريح حبوب طلعها وحين لوحت لهم النوارس موّدعة يا لهذه المدينة لا الخارج منها اجاد وصفها ولا … اقرأ المزيد

ياساكن بديرتنه

ل ( س ) اللامي ميلاداً بربيع دائم شديد الاخضرار. ١ ما زال لدينا الوقت برائحِة حقول القمح تفوح برائحة تنانير الرغيف وفي عزلة الاغتراب كنا على أجنحة الاياب نطير لحُلم تركناه في البلاد منهوب حيث اكتشفنا الحقائق هنالك ونعود كأول شهقة للندى وفي عزلة الاغتراب كان ترياقنا الشعِر الذي تلبسنا كجان نذيب الحوائط الوهمية … اقرأ المزيد

رسائل الى الله

١ العالم يحمل روحه فوق كفيه والجنون يطحن البشر بين فكي رحى ونحن الضحايا المنسيين لا احد يبكي علينا في شوارع الموت ٢ لم يتبقَّ سوى وتد عليه القلب يتوكأ فكاهن المعبد يوعظ بلسان اعوج كي يبرر بكلام الرب للملوك طغيانهم و يبيعون لنا الترهات بأسواق النخاسة ولا يكترثون للبلاد وجع ٣ يا لنفسي التي … اقرأ المزيد

غائب طعمه فرمان المولع ببغداد

١ شهادات في الكاتب “لا احد كتب عن بغداد كغائب طعمة فرمان” عبد الرحمن منيف “فرمان هو نجيب محفوظ العراق. كتب عنه مرة في إحدى إشاراته النقدية المهمة بأن فرمان يركّب الواقع تركيباً مدهشاً كما في رواية «النخلة والجيران»، ” جبرا ابراهيم جبرا رواية خمسة أصوات.. لغائب طعمة فرمان فرمان – باعترافه – استوحى شخصيات … اقرأ المزيد

يحدث لي !!

قد يكون الشعر الوصفة السحرية لشقاء نعانيه انه المترجم لمشاعر قد نضيق بها ذرعاً بودلير ١ الشاعراتُ كُلّما يَيكتبُنَّ يَرجعنَّ صغيرات حين يدُسُّنَ أيديهن بين السطور يخالُ أنامّلهن النسيم العليل مع اليقين أنّهنَ سيرجعن للأرض التي جئنَ منها يوما ما مع هجرات الطيور بعد ان يَتركُنَّ عطرهن ماكث في الارض على هيأة نصوص !! ٢ … اقرأ المزيد

بوابة الأبدية

١ أخاف على بغداد التي تقاسمها الضوء والقمر من صباح قرمزي يرمي القذى فترمد العيون تتوسل بالغبار رفقا بالطالعين على باب الله المتعبين يتعاركون مع الحياة لقوت يوم !! وان لا يعكر صفو دجلة ومائها السلسبيل للابد ٢ الوجود لا يمكن ان يكون بلا سبب وكذلك الالهة والملوك الله رفع السماء عالياً لئلا تُضربْ رؤوس … اقرأ المزيد

انطولوجيا الشعر الأفغاني الحديث

1 “شعرت أن ثمّة تشابهًا كبيرًا بيني وبين هذا النوع من الشعر؛ الشعر القادم من مناطق مظلمة وباردة لا يصلها الضوء، شعر يأتي من الهامش والفقر والحروب، شعر محوره في الأساس ، الإنسان الذي رغم كل هذا الفيض من المعاناة استطاع أن يواصل عملية الكتابة والخلق اخترت منها مجموعة متكونة من 35 شاعر وشاعرة، ، … اقرأ المزيد

الدرويش رحل

“كان سلاحي في الشعر آية الكرسي ووجه أمي ” حسب الشيخ جعفر ١ يمكن للأماكن أن تنسى شاغليها لكن جزء من الذكريات يعادل رحلة عمر بسلالات سومر وألواح طين ورُقم ٢ الشعراء لم يرتكبوا معصيةً بحق الرب همُ استهاموا بلغة الروح وبينما المشاحيف تتهادى وبينما تلقفته أكواخ البرد والقصب ومن رحم أم ٣ صبياً بين … اقرأ المزيد