24 مايو، 2024 3:53 م
Search
Close this search box.

الجماهير تنتقم من الفاسدين

ألجماهير النّجفية البطلة تُهزم ممثل رئيس الوزراء المجرم الفاسد العلاق, و كذلك وزير الرياضة ألمراهق بهتاف العراقيين المركزي: (شلغ قلع)ـ. إنظر إلى صلافة الحُكام و عدم حيائهم من الجمهور و كيف أنهم سقطوا في وحل الرذيلة و الفساد و آلتكبر والعمالة و بيع الوطن و حقوق المجاهدين لأجل الكرسي بسبب الدين الفاسد والدّعوة المزورة ولقمة … اقرأ المزيد

وعي الجماهير يهزم الاعداء

لقد زمجرت واشنطن وهلهلت وهددت معها الذيول العوجاء من الدول الطائفية والاعلام المأجور وهي تسمع نباحا وعويلاً للبعض من الذين باعوا ضمائرهم في الداخل للركب الامريكي – الصهيوني ودمج تلك الدول الخاضعة لها قسرا في تحالفات اقلیمیة ودولیة ضد ایران وشعوب المنطقة والتعامل الحكومي مع المغرر بهم بصورة سليمة ، ومحاولة فرض عقوبات على ايران … اقرأ المزيد

الجماهير أقوى من الطغاة

في ظل جمهورية الخوف المرعبة التي جثمت على صدرالعراق الحبيب وبقيادة فرعون العصر المقبور صدام!! وبعد أن أستطاع هذا الطاغوت سلب إرادة الشعب العراقي وتحويله الى جثة هامدة…. في ظل تلك الظروف التي تبعث على اليأس والإستسلام!!! طَرَقَ سمعي هذه الكلمات العظيمة التي نطق بها الشهيد السعيد محمد باقر الصدر(قدس سره ): (الجماهير أقوى من … اقرأ المزيد

توابيت الصمت .. لنا العزم ننتفض منها؟

نتصارع مع الزمن المصحوب بالعواصف المرعبة, والرياح القوية بكل الفصول, ونحن ننحني عنها بصمت, كأننا نغلق علينا توابيت, ونصمت أمام الأفكار المحيطة بنا, فيحملنا الصراع السياسي إلى حيث هم يتجهون بنا, كجنازة بنعشها, الذي يشمئز منها ليعود فارغا بأقل وقت ممكن, للمكان المخصص له, ينتظر أمر الباري, ليصطحب جثمان آخر, يملئ جوفه صامتا مستسلما, رغم … اقرأ المزيد

شتمٌ على المنبر ..وتزوير حقائق

وماذا بعد شتم علي على منبر رسول الرحمة والهداية ,ﻹكثر من (8) عقود ومسلسل التسقيط بأنواع الشتائم مستمر كان في كل شتمة يرتفع ويرتقي ثم يرتفع بعلو النجم الساطع ،ظنوا أن قتله شخصيةً (معنوياً ) سيغير من وجه الحقيقة بتلويث للأفكار ويظهروا للناس صورة تختلف تماما عن حقيقته الموجدوة على أرض الواقع ،لم يفلحوا بذلك … اقرأ المزيد

الرابع عشر من تموز 1958 هل كانت ضرورة أم ضررا ؟

1/ 3 مقدمة ——————————— منذ صغري وانا اشكك بمقولات المؤرخين ! وقد اقنعتني قراءاتي ان المؤرخين كانوا يكتبون ما يريده الحاكم ليغنموا منه المال الحرام ولينعموا بالجاه والرفاه ! احد مؤرخينا القدامى كان يكتب بين قارورتين : خمر وحبر ! والآخر كان يكتب وهو بين حضنين حضن تحت رجليه وحضن بين رجليه ! والآخر والآخر … اقرأ المزيد