السبت 23 أكتوبر 2021
19 C
بغداد

    معلقًا على إعلان “بايدن” .. “الصدر” يدعو “المقاومة” إلى انتظار الانسحاب ويشكر مساعي “الكاظمي” !

    0

    وكالات – كتابات :

    دعا زعيم (التيار الصدري)، “مقتدى الصدر”، يوم الإثنين، إلى وقف العمل العسكري من قِبل: “المقاومة” لحين إكمال انسحاب القوات الأميركية.

    وقال “الصدر”، في تدوينة: “شكرًا للمقاومة العراقية الوطنية، فها هو الاحتلال يُعلن عن بدء انسحاب قواته القتالية أجمع، لننتظر وإياكم إتمام الانسحاب. وشكرًا للجهود المبذولة لبلورة هذه الاتفاقية، ولا سيما الأخ الكاظمي”.

    وأضاف: “مع العلم؛ إننا قد بينا شروطًا فيما سبق، ومع تحققها يجب وقف العمل العسكري للمقاومة مطلقًا.. والسعي لدعم القوات الأمنية العراقية من الجيش والشرطة لاستعادة الأمن وبسطه على الأراضي العراقية؛ وإبعاد شبح الإرهاب والعنف والمتطفلين وأدعياء المقاومة”.

    وختم بوسم: (#العراق_نحو_الاستقلال، وننتظر (السيادة) و(الهيبة)).

    وكان الرئيس الأميركي، “جو بايدن”، قد أكد لرئيس الوزراء العراقي، “مصطفى الكاظمي”، إنتهاء المهمة القتالية للقوات الأميركية والبدء بمرحلة جديدة من التعاون العسكري.

    وقال “الكاظمي”، خلال اللقاء الذي جمعه مع “بايدن”، يوم الإثنين 26 تموز/يوليو 2021: “يسعدني استمرار التعاون بين بغداد وواشنطن”، مؤكدًا أن: “علاقاتنا لها جوانب عديدة صحية وثقافية وغيرها”.

    وأضاف أن: “الشراكة مع الولايات المتحدة إستراتيجية”.

    فيما قال “بايدن”: “سنرسل 500 ألف جرعة لقاح للعراق”، مشيرًا إلى: “تطلعه للانتخابات العراقية”.

    وأضاف “بايدن”: “نريد أن نستمر بدعم العراق استخباريًا”، مشيرًا إلى أن: “الدور الأميركي في العراق سيتركز على المساعدة التدريبية وما يتعلق بتنظيم (داعش)”.

    وأكد الرئيس الأميركي أن: “الشراكة (الأميركية-العراقية) مستمرة، وإدارتي ملتزمة بها، كما أننا ملتزمون بالتعاون الأمني ومواجهة (داعش) مع الحكومة العراقية”.

    كما أعلن الرئيس الأميركي، “جو بايدن”، الإثنين؛ أن “الولايات المتحدة” ستُنهي بحلول نهاية العام: “مهمتها القتالية” في “العراق” لتباشر: “مرحلة جديدة” من التعاون العسكري مع هذا البلد.

    ترك الرد

    من فضلك ادخل تعليقك
    من فضلك ادخل اسمك هنا