كاتم الصوت يغتال عميدا في الجيش ومفخخة تستهدف مدير شرطة كركوك

الأربعاء 29 آب/أغسطس 2012
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

قتل ستة عسكريين عراقيين بينهم ضابطان كبيران احدهما برتبة عميد في وزارة الداخلية والاخر برتبة عقيد في الجيش في هجمات متفرقة شهدها العراق اليوم الاربعاء، حسبما افادت مصادر امنية وطبية. وقال مصدر في وزارة الداخلية “اغتال مجهولون مسلحون باسلحة مزودة بكواتم للصوت العميد ناظم تايه الذي يعمل في مديرية شرطة النجدة في جانب الكرخ، غرب بغداد”.
ووقع الهجوم لدى مرور العميد، الذي كان يرتدي ملابس مدنية، بسيارته الخاصة على طريق مطار المثنى، وفقا للمصدر. واكد مصدر طبي في مستشفى الكرخ تلقي جثة العميد، مؤكدا انه فارق الحياة وهو في طريقه الى المستشفى. ويعد العميد ثالث ضابط كبير في قوات الامن يقتل خلال الايام الثلاثة الماضية.
وفي كركوك (240 كلم شمال بغداد) قال مصدر في الشرطة ان “ثلاثة من عناصر الشرطة قتلوا واصيب مثلهم بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة استهدف موكب العميد سرحد قادر” مدير شرطة الاقضية والنواحي في محافظة كركوك.
ووقع الهجوم لدى مرور الموكب في ناحية الرياض (45 كلم جنوب غرب كركوك)، وفقا للمصدر. واضاف “كما قتل شرطي واصيب آخر بجروح بانفجار عبوة ناسفة استهدف سيارة للشرطة على الطريق الرئيسي في جنوب المدينة”.
وفي هجوم آخر “اصيب اثنان من عناصر البشمركة بجروح بانفجار عبوة ناسفة استهدف آليتهم العسكرية، في جنوب المدينة”، وفقا للمصدر. واكد الطبيب عبد الله حسن من مستشفى كركوك العام تلقي جثث اربعة من عناصر الشرطة ومعالجة ستة من عناصر الامن بينهم اثنان في حالة خطرة.
وبذلك، يرتفع الى 270 قتيلا عدد الذين سقطوا في اعمال عنف في العراق منذ بداية اب/اغسطس .

 

 



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.