السجن عاما لرئيس المفوضية العليا للانتخابات فرج الحيدري وأثنين من مساعديه

الثلاثاء 28 آب/أغسطس 2012
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

اصدرت محكمة عراقية الثلاثاء حكما بالسجن لمدة عام مع وقف التنفيذ على رئيس المفوضية العليا للانتخابات فرج الحيدري واثنين من اعضاء مجلس المفوضين، على خلفية مكافأة قدموها لموظفين لا تتجاوز مئة دولار. وقال رئيس المفوضية فرج الحيدري ان “محكمة جنايات الرصافة اصدرت حكما علي وعلى عضوي مجلس المفوضين كريم التميمي واسامة العاني بالسجن عاما مع وقف التنفيذ بسبب مكافأة اعطيناها لموظفين في دائرة العقار لا تتجاوز مئة دولار”.
واضاف “لا اعرف سبب اصدار الحكم على الرغم اني ليس لي دور وعلاقة بالموضوع واننا قمنا باسترجاع المال الى الميزانية”.
واكد الحيدري ان “المكافأة دفعت وفقا للقوانين والتعليمات”.
وكانت السلطات اوقفت الحيدري والتميمي في 12 ابريل/نيسان على نفس القضية لكنهم افرج عنهم بكفالة بعد يومين من الاحتجاز.
وقال الحيدري ساخرا ان الحكم صدر بحق ثلاثة اشخاص “احدهم كردي واخر شيعي واخر سني، حتى لا يقولون ان هناك شخصا مستهدفا”.
ويعتبر الحيدري (64 عاما)، الكردي الشيعي الذي يتراس المفوضية منذ 2007، احد خصوم قائمة دولة القانون النيابية التي يقودها رئيس الوزراء نوري المالكي كونه رفض خلال انتخابات 2010 التشريعية اعادة فرز الاصوات في جميع انحاء البلاد كما كان يطالب المالكي.
وفازت قائمة “العراقية” بقيادة اياد علاوي، الخصم السياسي الابرز للمالكي، ب91 مقعدا من اصل 325 في الانتخابات في مقابل 89 لدولة القانون.
وفي حزيران 2010، طالب المالكي البرلمان بسحب الثقة من الحيدري، الا ان الاحزاب الاخرى رفضت المضي في ذلك.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.