استرداد الأموال سيكون عن طريق الحكومة الاتحادية .. “نزاهة” كُردستان تكشف عن المئات من قضايا الفساد في الإقليم !

    وكالات – كتابات :

    أحصت “هيئة النزاهة”، في “إقليم كُردستان العراق”، اليوم الأحد، عدد قضايا الفساد في الإقليم، فيما أشارت إلى أن ما بين هذه القضايا نحو: 700 قضية قيد التحقيق؛ و100 قضية أخرى قيد المحاكمة.

    وقال رئيس الهيئة، “أحمد أنور”، بحسب الوكالة الرسمية؛ إن: “الهيئة لديها تقارير سنوية، وقد قدمت في الشهر السادس من السنة الحالية؛ تقريرها نصف السنوي، إضافة إلى قيامها بواجبها وفق امكاناتها الموجودة”، مبينًا، أن: “الهيئة حققت حتى الآن في مئات القضايا، وهناك ما بين: 600 – 700 قضية فساد، قيد التحقيق، وبإشراف قضاة التحقيق المنتدبين من مجلس قضاء إقليم كُردستان”.

    وأضاف “أنور”؛ أن: “الفساد لايزال يُشكل خطرًا كبيرًا في العراق وإقليم كُردستان، ولدينا تنسيق جيد مع هيئة النزاهة الاتحادية، وفي جميع المجالات”، موضحًا؛ أن: “الإقليم جزءٌ من الحكومة الاتحادية، واسترداد الأموال، سيكون عن طريق النزاهة ووزارة الخارجية الاتحادية وأي مطالبات باسترداد الأموال ستكون عبر القنوات الرسمية”.

    ولفت إلى أن: “الفساد موجود لدى بعض المسؤولين الإداريين، وربما يكون منتسبًا إلى حزب معين”، مؤكدًا أن: “الهيئة تعمل على مراقبة القطاع العام من رئيس القسم إلى المديرين العامِّين”.

    وأشار إلى أنه: “يوجد في كل المستويات متهمون بالفساد”، كاشفًا عن أن: “هيئة النزاهة في الإقليم؛ لديها الآن: 100 قضية قيد المحاكمة”.

    ترك الرد

    من فضلك ادخل تعليقك
    من فضلك ادخل اسمك هنا