21 مايو، 2024 10:00 ص
Search
Close this search box.

لماذا أتخذ تنظيم القاعدة من إيران قاعدة؟ /2

ذكر حازم الشعلان وهو نائب سابق في النظام الوطني السابق في العراق، ومعارض لاحقا ثم وزيرا بعد الغزو الامريكي للعراق عام 2003، وهو من شيعة جنوب العراق، اي غير محسوب لا على البعث ولا على اهل السنة خلال مقابلة مع العربية نت في منصف شهر مايس 2017 ” عندما كنت في وزارة الدفاع، ألقينا القبض … اقرأ المزيد

“\u0627\u0644\u062f\u0627\u0631 \u0644\u0644\u0628\u064a\u0639 \u0648\u0627\u0644\u0633\u0648\u0631 \u0644\u0628\u063a\u062f\u0627\u062f”

قاسٍ جداً أن تكتشف عند آخر جرعة من شريط الدواء أن العلاج كان منتهي الصلاحية، والأقسى أن لا تكتشف بالمرة. هكذا سنتحول قريباً درساً للتأريخ وجغرافية “كاملة الدسم” لمشاريع الخرائط الجديدة. ما عاد النفط يروي ضمأ الجيوب ونحن أمة تعودت في حاضرها لا تنال حركة الرفع إلا عندما تسبقها مفردة “برميل” وبغيابه ستجر وتجلد وتبنى … اقرأ المزيد

العبادي يختفي من العاصمة

إثنان أدّعي بمعرفتهما. العبادي يقضي حكماً بالسجن أربع سنوات داخل القصر بصفة “نزيل رئاسي”. أما الأسباب والتهم الموجهة فإنها تتعلق بعدم رغبته في السلطة وفقدان الشهية بتناول وجبة رئاسية جديدة. ثانيهما إن العراق بات جاهزاً “للابتلاع”، ولإجراءات فنية تتعلق بطريقة المسح والتوزيع، يتعطل الأمر. اقتسام الخارطة يحتاج إلى معرفة حصص دول الجوار “العظمى” مقدماً قبل … اقرأ المزيد

الكتابة في زمن “برنت”

ليس قدراً أن تعيش عليلاً على “أوكسجين برنت” بقدر ما تكون “خطيئة سياسية”. ابار النفط في العراق لم تعد قادرة على كتم أسرار المجاعة..ولا حديثاً سوى من يستخرج جثة داعش من الموصل حتى يعلن رجولته على النساء المغتصبات فوق منارة الحدباء. الاحتراق الطائفي واستخراج و”ثيقة السقيفة” من بطون التاريخ لم تعد الوصفة الناجعة في إشغال … اقرأ المزيد

بعيداً عن 20 مدرعة… نساء و “أراكيل”

إنها طالبة تدرس في كلية الطب، بينما الأخرى لم يتبق لها سوى أشهر لتشهر شهادتها في القانون. هكذا كانت تسرد قصتها وهي تحاول تبرير عملها كنادلة في أحد مقاهي الأركيلة حتى تستطيع توفير متطلبات أخواتها واحتياجات العائلة بعد أن تقطعت بهم سبل الإعانة لتختار لنفسها الاحتراق على جمرات الزبائن ودخان “الشيشة”. صديقتها الأخرى تشابهت معها … اقرأ المزيد

“ضجيج” حول قصر مسعود

صدام حسين قطع الأعناق والمالكي حجب الأرزاق عن الكرد، وعندما يكون الخيار ما بين الاثنين حتماً سيكون الحبل ارأف من مقصلة الجوع، ولم يتوقف هنا بل اكثر من ذلك رئيس اقليم كردستان عندما كان الخلاف بينهما راهب المشهد السياسي في العراق، قائلاً: ان رجل الولايتين يحاول من وراء ذلك قلقلة الجبل وتحريك الشارع الكردي نحو … اقرأ المزيد

سيدي الرئيس

نحن حائرون..قطعنا مسافات من الزمن والدماء لتخطي صيرورة التغيير وكائنات الانتقال السياسي، لنجد عند المراجعة واشواط الاستراحة ان الارض لاتدور نحو الامام بل انها كانت تمارس لعبة الجري الى الوراء.البداية كانت اكثر نضجاً من الشروع والاشراع، والعراق ما يزال ينتقل بين مشروع وأخر، ولاجديد سوى الحديث عن الانتصار ولكن في زمن “الافلاس”. نحن حالمون.. ان … اقرأ المزيد

سيدي الرئيس

نحن حائرون..قطعنا مسافات من الزمن والدماء لتخطي صيرورة التغيير وكائنات الانتقال السياسي، لنجد عند المراجعة واشواط الاستراحة ان الارض لاتدور نحو الامام بل انها كانت تمارس لعبة الجري الى الوراء.البداية كانت اكثر نضجاً من الشروع والاشراع، والعراق ما يزال ينتقل بين مشروع وأخر، ولاجديد سوى الحديث عن الانتصار ولكن في زمن “الافلاس”. نحن حالمون.. ان … اقرأ المزيد

سيدي الرئيس

نحن حائرون..قطعنا مسافات من الزمن والدماء لتخطي صيرورة التغيير وكائنات الانتقال السياسي، لنجد عند المراجعة واشواط الاستراحة ان الارض لاتدور نحو الامام بل انها كانت تمارس لعبة الجري الى الوراء.البداية كانت اكثر نضجاً من الشروع والاشراع، والعراق ما يزال ينتقل بين مشروع وأخر، ولاجديد سوى الحديث عن الانتصار ولكن في زمن “الافلاس”. نحن حالمون.. ان … اقرأ المزيد

سيدي الرئيس

نحن حائرون..قطعنا مسافات من الزمن والدماء لتخطي صيرورة التغيير وكائنات الانتقال السياسي، لنجد عند المراجعة واشواط الاستراحة ان الارض لاتدور نحو الامام بل انها كانت تمارس لعبة الجري الى الوراء.البداية كانت اكثر نضجاً من الشروع والاشراع، والعراق ما يزال ينتقل بين مشروع وأخر، ولاجديد سوى الحديث عن الانتصار ولكن في زمن “الافلاس”. نحن حالمون.. ان … اقرأ المزيد

ساحة التحرير في طريقها الى “النفق”

على ما يبدو ان الحرية في العراق لا تتعدى أكثر من نصب تذكاري لمفردة تلاقفتها معاول السلطات عبر نسخها السياسية التي تقترب من المئة عام، كي تحرثها بطريقة التهجين والمزاوجة الحزبية بغية إنتاجها بمفهوم “الأرض لكم ولكن الثمار لنا”. قافلة التحرير وهي تصل في جولتها الرابعة بدت علامات الاكتئاب واضحة على ملامحها جراء عمليات إنسابها … اقرأ المزيد

المتظاهرون لطفاً.. اتركوا المطالب وتمسكوا بالاسباب

حتى لاتكون المظاهرات ساحة لالتقاط الصور وساعة لاحتراق الوقت والمطالب، يتوجب علينا الامساك في اللحظة واغتنام شرارة الانطلاق في تدوير الماكنة الجماهيرية ووضعها في مسار المطالب الباحثة في الاسباب التي جعلت من العراق “متجراً” للساسة ومعتقلاً لابنائه، فكان نتاج ما افضت اليه “اكواماً” من الاغبياء تحت مسميات قادة ومدراء وزعماء، وهو النتاج الحتمي لهكذا صيغ … اقرأ المزيد

فتوى النجف “لاتُجمد” بثلاجة تكريت

تكريت ليست أرضاً على قارعة خارطة بل إنها ذاكرة خاكية في سجل الحاضر السياسي تمثلت برمزية تمثال غل قدميه قسراً على بساط احمر وضعه في حفرة على أبواب مقصلة بعد ان جلس على قمة القصر الرئاسي لأكثر من ثلاثين عاماً، فيما تبقى المدينة صاحبة اصرار على عدم تصفير الذكريات فمن كان ينظر الى العوجة انعواج … اقرأ المزيد

بعد أن أنجزت المهمة..” داعش” ستنهزم

ربما يتصور البعض إن تنظيم “داعش” دخل إلى نينوى غريباً ، نعم انه غريب على الإسلام لكنه لم يكن عابر سبيل في ارض الحدباء، فهو تجاوز مرحلة التعارف والصداقة فيها خلال عقد من الزمن وعبر أكثر من عنوان سواء بمسمى “جماعة التوحيد والجهاد” أو “تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين” وما تلاها من تشكيل لمجلس “شورى … اقرأ المزيد

ولدي يحلم أن يصبح “سياسياً”

اعتقد أن الوقت بات ملائماً في سحب الأقلام من مستنقعات الهذيان السياسي وتحريكها نحو بعض المواضيع والظواهر المتعلقة ببناء البنى التحتية للمنظومة القيمية للإنسان في زمن “الأربعين دولاراً” للبرميل الواحد، فقد توفر لنا منظمة “أوبك” فرصة ذهبية في انجلاء الكثير من سياسي البترول من المائدة العراقية، أي أن أرقام الموازنة المرتقب إقراراها لاتفتح شهية الكثير … اقرأ المزيد

الأمين ليس وحده “وسيماً

كان الكاتب والمؤلف المسرحي الساخر لينين الرملي يبحث عمن يستطيع أن ينتج له “شاهد ما شفش حاجة”، بعد أن رفض اغلب المنتجين التعامل مع نصه المسرحي واصفين ذلك بالمغامرة، فتعهد الفنان عادل أمام بتقديم تلك المسرحية ووفق اتفاق ابرم بين الكاتب والبطل تضمن استقطاع نسبة من قيمة المردودات المادية العائدة من العرض إلى حساب “الرملي” … اقرأ المزيد

حديث “مباح” ما بعد العاشرة ليلاً

كل ما في بغداد خلال ليلها يختلف عما تكتظ به شوارعها عند شمس نهارها، فهي تجيد تدوير النفايات السياسية وتحويلها إلى طاقة “كهروجمالية” وكأنها تريد أن تقول أن من يملك التأريخ لايمكن أن يكون جثة مجهولة على قارعة طريق، ومابين أنين عشاقها و هواجس أبناءها، أجد نفسي فردا مابين أفراد موزعين على عتبات شوارع غاطسة … اقرأ المزيد

لماذا الحسين لا يطعم الفقراء؟؟

قرعت أجراس العودة وانتهت مراسيم الأربعين بقافلة قاربت على العشرين مليون زائر،فيما بقيت أسوار كربلاء تكتظ بملايين الأمنيات التي إذا ما أفرزت سنجد إن اغلبها يبدأ وينتهي في تضرع فحواه يا حسين سئمنا الدم والمجزرة في وطن باتت الأرامل واليتامى فيه هوية وطنية وثروة قومية. اجزم إن “غينس” الذي أقام موسوعته على أسرع طريدة للصيد … اقرأ المزيد