29 فبراير، 2024 8:02 ص
Search
Close this search box.

القدرة على تصنيع المشهد الحي – أدب ورواية نسائية؟ أم أدب ورواية تكتبها امرأة؟

هذه ثناية في سؤال من جزئين الأول كلمة نسائية، والثانية إمرأة! والفرق بين الجزئين كبير. فما بين جمع كلمة ” نسائية” ومفرد كلمة ” إمرأة ” تفرد جوهري في المعنى والمضمون، وخاصية متداخلة بمكنونات انثوية تمثل عالم النساء أو المرأة أدبيا في ازدواجية قد تتعارض أو تتوافق مع كلمة أدب، فالجدل ما زال قائما بين … اقرأ المزيد

صمتك همس أسمعه…رسائل من قلبي إليك…

غيرتك محبّتي، وخوفك أمني، وصمتك همس أسمعه.. والنساء من حولك ضوء، فاعشق من شئت منهن لأنهن كلّهنّ أنا!.. قلب منهك يبكي، وحزن مفتوح على اليأس، فهل تندم وتقول أحبّكِ؟ كن آمناً وامسح الفراغ من دهر أصابك بالاغتراب، واقترب من نفسك ولا تقف خلف جسد ثابت تاه في هوى عذري يرتجي توهجاً يزيد من هناها، فالأحبّة … اقرأ المزيد

من أين لي بفاطمة ؟

تذوّق الفن الأدبي فطرياً، ونميل الى ما يستثيره العقل من تحليلات نفسية ولغوية واستنتاجات تطرح تساؤلات صامتة، تجعلنا نكتشف الغاية من العمل الأدبي وأهدافه. إنه الفكر المجرد الهادف والخالي من السلبيات، فالعلاقة البنّاءة بين الروائي والقارئ تستفيق لتفتح أبواب الاندماج النفسي الهادئ، والممتع. هكذا جاءت رواية «اليهودي الحالي» للروائي اليمني علي المقري كتجربة عاطفية نفسية … اقرأ المزيد