14 فبراير، 2024 1:22 ص

هل يستحق النائب محمد الطائي هذا الجفاء والنسيان؟!

Facebook
Twitter
LinkedIn

هل يعقل ان نائبا في البرلمان واكاديمي واعلامي ومالك لقناة فضائية يكون في طي النسيان؟! فاذا البرلمان نساه لكونه مستقلا فكيف ينسوه من انتخبوه ب000 63 الف صوتا اي بالمرتبة السادسة على مستوى العراق في عدد الاصوات من الذين فازوا بعضوية البرلمان ؟!
فهو ليس نائبا في حزب او كتلة بل نائبا عن الجماهير التي انتخبته… وكيف ينساه دعاة اقليم البصرة رغم اننا نتحفظ على هذا المشروع ؟!اين العشائر التي ساندته في مسعاه وهتفت له ؟! لماذا ذابت كما يذوب السكر في الشاي ؟! ولماذا تبخرت وذهبت فورتها في اول وهلة كما يفور مسحوق انتفاخ المعدة في قدح الماء ؟!لماذا نسوه الاكاديمين وهو استاذ بينهم ؟! ولماذا نساه الاعلاميون وهو منتمي لهم بل نساه حتى من عمل في فضائيته ؟! ما هي تهمة محمد الطائي وذنبه حتى يتعامل بهذا الصدود ؟!هل زار اسرائيل مثلا؟!هل تورط مع الارهاب كما تورط غيره من السياسين ؟!هل تهمة المديونية للامارت الراعية للارهاب حتى وان كانت مصداقا يستوجب هذا الموقف الجفائي له ؟! هل شح الانصاف والمعروف والاحسان بان لا يذكر موقف ل ذكر محمد الطائي الا منا ومن الاخ الكاتب والاعلامي نعيم الخفاجي ؟!

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب