21 مايو، 2024 4:58 ص
Search
Close this search box.

مع الاعتذار لمشاعر المؤمنين

Facebook
Twitter
LinkedIn

الاديان السموية الثلاثة ليست اديانا في المعنى التقليدي للدين.
انها ببساطة ايديولوجيات ذات محتوى ديني للهيمنة على العالم.
والصراع بينها وهو صراع دموي امده الفا عام على هذا الهدف عينه.
لا سلام لهذا العالم ولا امان ولا ستقرار ولا حياة لا بزوال هذه الافات الثلاثة.
سمومها تميت هذا العالم الجميل الذي كان يمكن ان يكون اجمل بكثير لو لم ينفثها الشيطان في عقول البشر والسنتهم.
اذا كنت تدعو للحياة والسلام والمحبة واالاخاء البشري والحيواني فلابد ان تتخلى اول شيء عن عقيدتك السموية التي تدعي امتلاك الحقيقة والاختيار الالهي وان تتخذ اذا ما اردت ان تكون متدينا متعبدا دينا ارضيا بشريا يلائم نفسك ومزاجك٬ مركزه الانسان وليس الله وهي بحمد الطبيعة والحياة كثير.
واذا لم تجد ما يناسبك اخلق دينك الخاص بك او اذا اردتَ فبامكاني ان اشير عليك باكثر من واحد من اديان الارض٬ دين اعتقد انك ستفرح به كثيرا وتستقيم حياتك ويصحو بدنك وعقلك ودماغك.
فانس الله سيدك المتكبر المتسلط الذي اخترعه اليهود لا سواهم وتذكر الانسان اخاك وشبيهك وتوآمك ورفيق رحلتك في هذا العالم الموحش المرعب الحزين.

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب