23 يوليو، 2024 11:08 م
Search
Close this search box.

لأستبعاد ومحاكمة الفاسدين.. قرنين لاتكفي  !!

Facebook
Twitter
LinkedIn

عد قرابة الستة شهور ،اقال السيد العبادي نعيم عبعوب امين بغداد وكالة ،تحت ضغط الرأي العام ،فمتى يقيل دولته ما يقرب من5000 مدير عام فاسد او فاشل؟ومتى ينحى العبادي مايزيد على اكثر من700وكيل وزارة بين فاسد وا بليد؟ومتى يطرد القائد العام اكثر من 50فريق فى الداخلية وضعف هذا الرقم من حاملى رتبة لواء وعدة الآف من حاملي رتبةعميد وعقيد من الفاسدين و (الخدجية) وعشرات الآلاف من الفضائيين في نفس الوزارة،ومنى يقدم كل هؤلاء امام القضاء ليقول كلمته بحق كل واحد منهم؟…ثم متى يستبعدالعبادي بصفته قائدا عاما للقوات المسلحة اكثر من150 فريق ركن وفريق تسببوا بهزائم منكرة فى معارك الجيش ضد داعش الارهابية في الموصل وكركوك وصلاح الدين والانبار،ومايزيد على 8000 يحملون رتب لواءو عميد وعقيد هربوا امام داعش وتركوا جنودهم يذبحون بخناجرها؟ ومتى يقيل العبادي رؤوساء الهيئات المستقلة الذيين خدموا الحاكم السابق ولم يخدموا المواطن والوطن؟ومتى يطرد دولته اكثر من 100 مفتش عام تستروا على سراق المال العام وعلى المسؤولين اللصوص؟ ….ثم متى يحاكم كل هؤلاء؟ واىّ قضاء سيقوم بهذه المهمة التى تحتاج كل قضيةمنها الى قاض نزيه لم يتلوث ابن عهد الحاكم السبق؟…اعتقد،وقياسا الى ما ظهر من تباطؤ في اعفاء عبعوب من منصبه، ان الامر يحتاج الى قرنين من السنين في اقل تقدير فهل يضمن العبادي بقائه حيا الى ما بعد قرنين؟….والمشتكى الى الله من كل هذا الظلم والظالمين.

 

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب