24 مايو، 2024 12:31 م
Search
Close this search box.

عيب اعمل معروف عيب ما انتش مكسوف ؟؟؟

Facebook
Twitter
LinkedIn

ياخوي عيب.. ياعمي عيب .. ياسيدي عيب ..

منلوج للفنانة المصرية الراحلة ثريا حلمي غنته في الستينيات من القرن الماضي واجادت في الاداء والتعبير عن سلبيات طغت في المجتمع المصري  انذاك وهي محدودة وما ذكرني بها كلمة  (العيب )التي يتداولها الناس في العراق ايام زمان .. كانت كل حركة او تصرف منا ونحن صبية  مرصودة من ذوينا وجيراننا ومن تلك الملاحظات ونحن شباب عيب نمر من امام المقهى التي يجلس بها كبار السن او المعلم او مدير المدرسة , وعيب ان تدخن ولو كنت شاب امام ابوك او اخوك الكبير او رجال المنطقة الكبار , او ان تشارك الضيوف الزائرين الطعام بل الواجب ان تقدم الخدمة لهم , او الانتماء الى اجهزة الامن ( سري ) كان ذلك يطلق على رجل الامن الذي يراقب نشاط المعارضين للنظام وتستنكف عائلته من فعله وتسلخه من الانتماء اليها , والرسوب عيب والكذب عيب والسرقة عيب والاعتداء على الاخرين عيب وحتى الملبس وطريقة تناول الطعام ومعظم  شؤون الحياة في تلك الحقبة من تاريخ العراق ؟؟ اما في الوقت الحاضر وخاصة بعد دخول المجاهدين  لتغيير النظام الدكتاتوري تحت مظلة الوغدة امريكيا لتصبح كلمة عيب خرافية بشكل سافر ولم يعد لها مكان بعد ان تم اختراقها من قبل الكبار قبل الصغار وقد نقلت الفضائيات مشاهد لمسؤولين في الدولة  العراقية وهم يضعون اكاليل الزهور على قبور الجنود الغزاة الذين قتلوا في ارض العراق في الوقت الذي لم يتطرق اي مسؤول ولو بكلمة اشادة بحق  ابطال المقاومة الذين قتلوا في العراق في جنوبه او وسطه او شماله دفاعا عن العراق  بل لازال  الالاف منهم يقبعون في سجون سرية وعلنية وقد تعرضوا على ايدي الغزاة ومن والاهم لأبشع وسائل التعذيب والاهانة ؟  الاف المسؤولين زورا شهادتهم وادعى الكثير منهم الحصول على الدكتوراه والماجستير والبكلوريوس وهو لا يستطيع ان يكتب جملة مفيده او يتفوه بعبارة كيسة , او الذي لم يحصل على 20 صوتا في الانتخابات ويسمي نفسه ممثل الشعب بل ويتكلم كما يحلو له دون حسيب او رقيب ؟ او من  لطش رتبة عسكرية لم يكن يحلم مجرد حلم ان يكون في  ادنى رتبة عسكرية  وهو يزهو بها على افراد السلك المهنيين الكبار  ؟ او سلب مالا من اموال الفقراء بغير حق او استحقاق ويذهب الى بيت الله الحرام ليؤدي الحج ويصبح حجي وياليته كان من حجاج ( عرعر ) , او يحمل شهادة دراسية متواضعة ويتسيد على حملة شهادات علمية عالية لو سعى العمر كله لما نال ابسطها , تعاقدات مع شركات تركية او لبنانية او جلب مواطنين من بنغلاديش للقيام بتنظيف بعض احياء بغداد والاف العراقيين على كافة المستويات والتحصيل الدراسي يجلسون في ما يسمى المسطر بانتظار من يشغلهم ولو ليوم واحد ؟ بالامس كانت الدنيا تقوم ولا تقعد وهي تتحدث عن( عدي صدام حسين ) وعن تصرفاته ؟ اما اليوم فألف عدي يفعل ما يحلو له وبدعم ومباركة من الاباء والجوق الانتهازي الذي يحيط بالاباء والابناء , الكثير من ممثلي الشعب يعيشون في دول اخرى هم وعوائلهم ويتمتعون بما يحلوا لهم ويتقاضون رواتب ومخصصات من دم ودموع الارامل والايتام والمعوقين والمرضى والمساكين بل البعض منهم لا زال يتقاضى الاعانات التي تقدمها تلك الدول التي لجأوا اليها واكتسبوا جنسياتها حتى انهم لم يحضروا جلسات البرلمان  بعدد اصابع اليد , اعلى مسؤول في الدولة الى الادنى يكذبون على الناس في كل شيء ومثال على ذلك الكهرباء التي لعبت في الناس شاطي باطي  اتلفت اجهزة المواطنين واستنزفت اموالهم في الاسلاك والجوزات والملحقات الاخرى والمبالغ التي تدفع الى اصحاب المولدات الاهلية وفوق ذلك تهدد وزارة الكهرباء المصونة بمقاضاة المواطنين الذين لم يسددوا الديون التي بذمتهم وهي تعلم ان تلك الديون ترتبت من جراء اجراء اتخذه احد الفرسان الذين استوزروا ليغطي العجز والنهب الحاصل بالوزارة وتوابعها وتنظر الوزارة بالعين العورة وتتجاهل ان للمواطنين الحق بمقاضاة من تسبب في هذه الاضرار والاجدر بالوزارة الحريصة جدا على مصالح الشعب مقاضاة السيدة الفاجرة امريكيا او انها تتحاشى القول ان حلق السبع جايف ؟  معلم او مدير او مسؤول يبيع اسئلة الامتحان المدرسية ؟ موظف ضريبة يستوفي الضريبة من المواطنين حسب النسبة التي يحصل عليها ؟ مقاول لا يحصل على مقاولة الا بعد ان يقطع جزءا من قيمتها للمانح ؟ طبيب او موظف صحي في مستشفى او عيادة طبية حكومية يستبدل الدواء المخصص للمريض ذو المنشيء الجيد والفعال بدواء غير فعال ليستفاد من بيعه في الصيدليات الخارجية ؟ مسؤولين كبار ودعاة  على اخر موديل يحصلون على عقود استيراد مفردات الحصة التموينية التي تسد رمق الفقراء والمحتاجين يستوردون مواد رديئة بسعر الجيدة وتوزع على الفقراء والتي قسم من تلك المفردات لا تتناولها حتى البهائم ويكافأ بالحماية وعدم المسائلة ؟ صحفي او كاتب او محلل سياسي يكتب بنفاق ظاهر للمسؤول كي يستلم المكافأة من ذلك المسؤول ويدعي انه يدافع عن الحق والمباديء ؟ قاضي يخشى من القتل او تعرض عائلته للارهاب ان حكم بما يمليه عليه الحق والقانون والضمير  ؟ داعية ديني وقائد جماهيري على اخر الزمان  يهدي سيف سيدنا على بن ابي طالب كرم الله وجهه الى رامسفيلد وزير دفاع امريكيا احد مجرمي الحرب الذين دمروا العراق بقسوة ليس لها نظير في الكون حتى  في الحرب العالمية الثانية ؟ حجب رواتب بعض ابناء العراق في اجراء تخبط دون التفكير في كيفية ادامة حياة تلك العوائل  ؟ قصف مدن يقطنها المدنيين من اطفال ونساء وشيوخ من القوات الامنية التي  من المفترض ان تحمي ابناء الوطن من العدوان الاجنبي ولا يسمح لعصفور ان يعبر الحدود سواء من عناصر القاعدة المأجورة او داعش المشبوهة الانتماء او المليشيات الطائفية الوافدة من ايران والتي تقتل من تريد وتفجر المساجد وترهب الناس وهي مدعومة حتى من الحكومة  تنفذ مخطط اعداء العراق  ودون اجراء رادع ؟  شخصيات رسمية وغير رسمية تشغل مناصب مهمة او رؤساء مليشيات يعلنون على رؤوس الاشهاد ولائهم الى رموز اجنبية بل الاكثر من ذلك وضع صورهم في الساحات والشوارع  و  ( شحد اللي يوصل يمها )  ؟؟ يقال ان 500 الف شخص دخل العراق والعلم عند الله بعددهم الحقيقي من ايران لا يحملون جوازات سفر اوتأشيرات دخول  انتهى الموضوع ولم ندري هل هم عناصر ملحية وذابوا في العراق ؟؟ مئة الف دينار منحت الى المتقاعد الذي يقل راتبه عن اربعمائة الف دينار بشكل مؤقت لحين صدور القانون الجديد الموحد ولكن تم  قطع نسبة منها  حتى ولا بلا كلمة تطيب خاطر للمتقاعدين ؟ ضجة كبرى على المصادقة على الموازنة التي فيها عجز تجاوز 25 مليار دولار وربما نحن سائرون الى الانهيار الاقتصادي ولا من يتطرق الى الحسابات الختامية للميزانية للعشر سنوات الماضية وغض النظر عن الاموال التي سرقها حيتان الاحزاب  الدينية الطائفية  وهل هناك شبيه لهذه الحالة في مشارق الارض ومغاربها في العالم المتقدم والعالم المتخلف ؟ اراضي متنازع عليها بين ابناء الوطن الواحد ؟ محافظات تطفو على بحيرات من النفط والمعادن القسم الاعظم من ابناءها حفاة عراة  وبلا مأوى ؟ يقال  (تحير العدادة شتعد )  ؟؟ الاف التسائلات التي تجاوزت هذه الكلمة التي لم يبقى لها موقع من الاعراب ( العيب ) الخاتمة نقول فتية في اعمار الزهور حققوا فوزا للعراق في لعبة كرة القدم في وقت لم يتجاوز الساعتين ادخلوا الفرح في قلوب فتتها الحزن واعادوا البسمة الى شفاه نسيت طعم الابتسامة هزوا المشاعر ووحدوا الصفوف انتصروا للعراق ووقفوا صفا واحدا للصلاة الى الله كل حسب عقيدته التوحيدية لتخرج الجماهير الى الشوارع وكلها تهتف للعراق وتتحدى سياسي اللنكات المستوردة بعد عام 2003 ؟ رحم الله شهداء العراق الابرار  كامل شبيب ورفاقه العقداء الثلاثة وجعفر الجواهري ويوسف سلمان ورفاقه وشهيد الجسر الاخرس وسلام عادل ورفاقه وعبد الكريم قاسم ورفاقه والمناضلين الاكراد وضحايا الانفال وعلاء القاضي ومحمد مظلوم وراجي التكريتي وعبد الخالق السامرائي ورفاقه والشهيدين الصدريين وعبد العزيز البدري وكل شهيد سقط على ارض العراق دفاعا عن الوطن والشرف والمباديء …… الثورات يخطط لها الدهاة وينفذها الشجعان ويتلقفها الانتهازيون والجبناء … ولابد لليل ان ينجلي .. ولابد للقيد ان ينكسر , ومن من لم يعانقه شوق الحياة .. تبخر في جوها واندثر. 

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب