23 مايو، 2024 6:09 ص
Search
Close this search box.

رسالة إلى شهداء النزاهة

Facebook
Twitter
LinkedIn

مع حلول ساعات الصباح الأولى من يوم الخميس دخلت سيارة مفخخة تحمل حمماً بركانية لتستهدف كوكبة من خيرة موظفي هيئة النزاهة وهم يؤدون عملهم اليومي في مكاتبهم !! .
هكذا بدأت الساعات الأولى من هذا اليوم بسقوط عدداً كبيراً من أحبتنا وأصدقائنا وزملائنا . احمد جعفر أخي وصديقي وعزيزي والذي كثيرا ما كنا نجلس معاً ,نضحك ُ ,يسأل بعضنا الأخر عن أحلامه و احلام عائلته,لكن فجأة يتوقف هذا النبض في قلب أحمد جعفر ورفاقه الذين سقطوا بهذه الحمم الغادرة التي مزقت أجساد أحبتي وجعلتهم أشلاء  ليغذوا هذه الأرض الطيبة الطاهرة .
القتلة الإرهابيون سرقوا أحلامي وكذلك الساعات المزمع أن اقضيها مع احمد جعفر ، محمد إبراهيم أحمد ماجد وغيرهم من أحبتي الآخرون الذين سقطوا بهذه الحمم الغادرة ، الشهداء الذين سقطوا من كل المذاهب والطوائف مع كل صباح باكراً  نجتمع معاً لنوزع الواجبات اليومية .
أيها الشهداء وداعاً نقولها من أعماق قلوبنا إلى سفر الخلود . اسمحوا لي أن اعزي نفسي وإخوتي في هيئة النزاهة لسقوط هذا العدد والنوعية المتميزة من الشهداء … شهداء هيئة النزاهة المجاهدين في الدفاع عن المال العام ومتابعة حيتان الفساد و دهاقنة الشر الذين رخصت دمائنا أمام حقدهم الدفين. وانأ لله وأنا إليه راجعون

  

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب