4 أكتوبر، 2023 11:45 م

حسن حلبوص الشمري مختار العصر ام مختار الفضيلة

Facebook
Twitter
LinkedIn

صادفني في عالم الدعايات الانتخابية حسن حلبوص الشمري وزير العدل ودعايته الانتخابية ولا اعرف الرجل ماذا يريد من اهالي الناصرية وماذا حقق لهم في الفترة التي انقضت طوال اربع سنوات فهو صار وزيرا وجاء مكانه محمد الهنداوي من طويريج فماذا حقق للناصرية حتى يرجع لهم مرة اخرى ؟

ولو كان وطنيا ويريد خدمة الناس لماذا لم يرشح على الحلة ؟ لكمذا الناصرية بالذات ؟ هل لأن اتباع محمد اليعقوبي كثيرون هناك وهو الرجل الاول للفضيلة في عالم السياسة ؟ والجواب نعم لأن الفضيلة قبل اسبوعين حشدوا اتباعهم في الناصرية وتجمهروا في مسجد الزهراء (ع) والجماهير اللوكية بانتظار ابن حلبوص الشمري ولكنهم فوجئوا بمسؤول حزب الفضيلة والذي لم يختلف عن العارات البعثية وانه لديه معركة في السباق الانتخابي فلاد من الوصول ولابد من حسن حلبوص ان يصعد لأنه صاحب فضل عليكم حيث عينكم ولولاه (ربهم الاعلى) لجاع اطفالكم وعوائلكم !!

اي مساومة على العيشة ؟ واي نفاق ودجل ؟ واي مهاترات بأسم الدين والمذهب ؟ واي دجل اوضح من هذا يا اتباع الفضيلة ؟ ولا الومهم فهم عينوا كل اتباعم في هذه الوزارة التي صارت حبلى بالفضيلة لأنهم يخططون لهذا السيناريو منذ زمن ولكن كل العتب على اللواكة فهب هم عينوكم في حوزة اليعقوبي ويعطيكم من ماله ام عينوكم في وزارة دولتكم التي اهي شيء طبيعي لكم ولأولادكم .

والشيء الاخر مكتوب على صورته الانتخابية (انتحبوا الاخر بالثأر) وها هو مختار العصر من جديد وقد تحيرنا بين المالكي وابن حلبوص فإيهما مختار العصر ؟ لقد تحير الشيعة بين هذا وذاك .

ولو تنزلنا وقبلنا بمختاريته وقلنا انه هو الآخذ بالثأر وهم يكتبون (سلمت يمينك) في اشارة لصورته التي يمسك قلم الذي يوقع على اعدام المجرمين والارهابيين ، ولا نعلم من له الفضل بالإعدام هل الشرطي والضابط الذي مسك الارهابي ؟

هل لمدحت المحمود ومحاكم الجنايات التي اصدرت الحكم بالإعدام لهم الفضل ؟
هل لرئاسة الجمهورية وجلال الطالباني او خضير الخزاعي ممن لابد ان يوقعوا على مراسيم الاعدام لهم الفضل ؟

ام لحسن حلبوص صاحب الفضل ؟

لقد تحيرنا مع حزب الفضيلة وتحيرنا مع مختار الفضيلة ؟ ومع مرجع الفضيلة الذين وجودهم ليس بالواقع انما وجودهم سياسيا فهم يعتبرون ان لا مقعد لهم كأنما عدم ودعواتي ان يكونوا عدم لأن الشعب عرف حقيقتهم فانا لا الوم اتباعهم الجهلة والمنتفعين فهؤلاء كالأنعام بل اضل سبيلا ؟

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب