21 مايو، 2024 12:35 ص
Search
Close this search box.

الثورة مستمرة وحكومة الفساد مستنفرة 

Facebook
Twitter
LinkedIn

أسابيــع وشهور مرت على الحراك الجماهــيري في العراق حتى تمخضت زبــداً رابياً, ونستطيع القول، باطمئــنان، إننا أمام انتفاضــة بكامل معالمها، تتقد جذوتــها يوماً بعد معادلة فرضت نفسها على السلطة العراقيــة التي وجدت نفسها أمام مــأزق، فهي لا تريد انتفاضــة، ما فسر التزام مسؤوليها الصمت أحياناً والوعود الكاذبة حيناً آخر ، وإيعازهم إلى الأجهزة الأمنية لضبط الأوضاع، بالتنسيق مع قوات الاحتلال الايراني ، على أمل أنها هبة شعبية أو موجة سيخبو وهجها، وتعود الأوضاع إلى سابق عهدها, حتى أصيبت السلطة بالخيبة فالأنتفاضة مستمرة ,والجموع ثائرة ,فما عادت النفس تتحمل كذبهم وسرقاتهم , حتى اصبح الوطن يصارع على مشارف الهلاك ينتظر صحوة أبنائه لتعيد اليه مجده التليدما يميز الثورة الشبابيــــة اليوم ، ظهور جيـــل عراقي واعي جديد يحمـــل على كتفــه وفي عقله عنفوان غضــب، و بطولة ثوريـــة ..الجيل الجديــد اليوم يقف كالمــارد مدافعــاً عن شرف الأمة ومقدســاتها، ليظهر هذا الجيل الجديد صاحب الإرادة والعزيــمة ليقود ويرســم ملامح هذه المرحــلة الهامــة، فمنذ إنــدلاع هذه الانتفاضــة العفوية أصبحنا نجد هذا الجيل الشاب في المشهد الثوري، و أصبح الغضب اليومي يتصاعد ويتنامى وسط احرارنا الذين هبوا وانتفضوا لواقعهم الفاسد ,المتمســك بالســلطة بين الحين والاخر يخــرج عن صمتــه بزوبعة اعلاميـــة بروغنــدية ,يسعى كذبا لارضاء الشعب ,وتصب الغاية في مصلحة الحفاظ على السلــطة، وتشكيل ضغط وهمي على القوى الخارجيــة المحتلة ماهكذا تورد الأبل أيها الفاسدون فللعراق جيله الجديد من أحراره وثواره وهو جيل عصي على الانكسار وهو عنوان المرحلة المقبلة، يرفض المبادرات السلمية الواهية التي يصنعها العرابــون الخونــة والتي تقضي على الحقوق والثوابت العراقية .
اننا اليـــوم بحاجة لكل من ينادي ‫#‏حي_على_الوطن‬ اليوم الوطن بحاجة ماسة الى تكاتف ابنائه من الجنوب حتى الشمال ومن الغرب حتى الشرق بحاجة إلى الدعم والمساندة من قبل كافة أبناء شعبنا العراقي ألابي وفي شتى أصقاع العالم ، بحاجة لدعم ابنائنا في المهجر وفي كل مكان ومساندة استمرار هذه الهبة التي قام بها أبناء شعبنا البطل ،بحاجة لكم ايها الابطال من قوات جيشنا البطل لمساندة اخوانكم للقضاء على الفساد والافساد وإقتلاعه من جذوره..الوطن بحاجة لكم أيها الزائرون لسيدنا ومولانا باب الحوائج ,اصطفوا مع أخوانكم وأكثروا من أعدادكم ,فالأمام قتل من أجل الحق وأحقاقه ورفض الذل والخنوع والأستهانة ..اليكم ياابناء العراق فبغداد عروس عروبتكم**حرروها من ادران الفساد ليعم الخير في البلاد
العراق عراقكم ..يد بيد من أجل الغد

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب