10 يوليو، 2024 12:01 ص
Search
Close this search box.

ابناء الشهداء يكملون مسيرة آبائهم بكل أمانة وشرف

Facebook
Twitter
LinkedIn

وصلتني قبل يومين دعوة كريمة من الاخ حسين احمد علي الفاضل والاخ عمار احمد علي الفاضل الخطاب لحضور مأدبة عشاء اقيمت بمناسبة تخرج ابن اخيهم الملازم المهندس محمد عبدالرزاق ابن الشهيد البطل العقيد عبدالرزاق احمد علي في منطقة جنوب الموصل في قرية ام المناسيس..
وما ان وصلنا الى مضيفهم العامر هناك حتى وجدنا الاستقبال الرائع من قبل الخريج ومن اهله واقاربه وكانت الفرحة والبسمة على وجوه الحضور جميعا..
تشرفت بهذه المناسبة بلقاء الأخوة الاعزاء من الشيوخ الافاضل الشيخ مجبل الحميدان ابوعبود والشيخ الفريق الركن سعيد محمد الحميدان ابو اسامة والشيخ الدكتور سعيد السعود الحميدان ابو احمد والشيخ احمد حاتم احمد ادهام وحضور واسع من الشخصيات الاجتماعية ووجهاء وشيوخ القوم في محافظة نينوى..
ما اجمل اللقاء وانت تلتقي بجمع غفير من طبقات المجتمع كافة فلقد كان لحضور ابناءنا من الضباط الخريجين بمختلف انتمائهم العشائري والضيوف من مدينة الموصل من عائلة الاغوات والسادة العلوش من قبيلة السادة المعامرة من قرية الشويرات وعدد من قبيلة الدليم اضافة الى ابناء تلك المنطقة من آل جبر…..
كان لقاء مميز يعبر عن التلاحم الوطني في العراق…
وكان لرجال الاعلام حضور واسع من خلال مشاهدتي لهم وهم يقومون بتوثيق تلك المناسبة السعيدة بعدسات
كامراتهم المميزة..
ان الخريج الملازم المهندس محمد عبدالرزاق احمد علي الجبوري هو احد ابناء عوائل الشهداء الابطال.. وهو الخلف الصالح لوالده الشهيد البطل العقيد عبد الرزاق الجبوري الذي قدم نفسه فداء للوطن من اجل المحافظة على ترابه ومقدساته وكان نموذجا رائعا وبطلا صنديدا يعرفه كل المقربون منه وكل من خدم معه في المسلك العسكري وقد انجب اليوم احد الصناديد الذين ارادوا ان تستمر سيرة هذه العائلة الكريمة مع مسلك القوات المسلحة وان تبقى صور العلم العراقي في منازلهم وتبقى صور النجوم فوق اكتافهم…
التقينا هناك بنخبة طيبة من الضباط الخريجين وتم الحديث معهم عن الامانة والواجب الذي سوف يتحملونه ضمن مسؤولياتهم الجديدة وكانوا جميعهم شباب واعي يدرك الواجبات التي سوف يتحملها بوظيفته العسكرية..
ولدبهم المام ثقافي واسع كونهم يحملون الشهادات الجامعية اضافة الى شهادة معهد الضباط العالي لقوى الامن الداخلي….
وكتعبير رمزي وشخصي وتكريم لكل الخريجين الذين حضروا الى عائلة الفاضل العريقة.. عائلة امارة الخطاب قام الشيخ الدكتور سعيد سعود الحميدان ابواحمد بتقديم الهدايا لهم تشجيعا منه لطبقة الشباب وحثهم على الانخراط في المسلك العسكري… كما قدم الشيخ الفريق الركن المتقاعد سعيد الحميدان توجيهاته القيمة لهم كونه احد رموز المؤسسة العراقية واحد ابرز القادة العسكريين في الجيش العراقي البطل في منطقة جنوب الموصل وتعتبر نصائحه من ضمن فقرات وقوانين هذه المؤسسة العريقة…
شكرا لجميع الاخوة الذين استقبلونا وودعونا بمثل ما استقبلونا من حفاوة وشكرا لهم على حسن الضيافة.. ونتمنى لابننا الخريج الملازم المهندس محمد ولجميع زملائه الالتزام بواجباتهم المقدسة والحفاظ على وحدة العراق والالتزام بالضبط العسكري وان يكون شعارهم خدمة المواطن فوق كل شيء…

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب