24 مايو، 2024 3:43 ص
Search
Close this search box.

أكبر منك الحب

Facebook
Twitter
LinkedIn

أكبر منك الحب
لَنْ أَخْسَرَ فِيْكَ وَلَوْ دَمْعَةْ.
وَسَأَنْسَاكَ بِسُرْعَةْ.
أقْصَى سُرْعَةْ.
وَأَسُدُّ عَلَيْكَ طَرِيْقَ الرَّجْعَةْ.
لَا صُلْحَ وَلَا شُفْعَةْ.
وَأُمَزِّقُ أَشْيَاءَكَ،
قِطْعَةْ.
قِطْعَةْ.

وَأُنَظِّفُ ذَاكِرَتِي،
مِنْ بَصَمَاتِكَ،
بُقْعَةْ.
بُقْعَةْ.

وَأَهُدُّ القَلْعَةْ.

قَلْعَتَكَ المَوْبُوْءَةَ بالبِدْعَةْ.

وَأَرُدُّ لَكَ البَيْعَةْ.

وَأَعُوْدُ كَمَا كُنْتُ،
طَلِيْقَاً، حُرَّاً،
أَمْلِكُ نَفْسِيْ وَقَرَارِيْ،
لَا قَيْدَ وَلَا جَزْعَة.

وَأَدُوْسُ عَلَى قَلْبِيْ،
لَوْ غَلَبتْهُ الْلَوْعَة.

وَأَرُشُّ عَلَى عَيْنِي مِلْحَاً،
إِنْ بَدَرَتْ مِنْهُ إِلَيْكَ،
وَلَوْ طَلْعَةْ.

أَكْبَرُ مِنْكَ الحُبُّ،
وَأَصْغَرُ أَنْتَ عَلَى الصَّنْعَةْ.

لَا تَعْرِفُ مَعْنَى الإِخْلَاصِ،
وَلَا تَفْهَمُ شَرْعَهْ.

فِعْلُكَ وَهْمٌ،
قَوْلُكَ خِدْعَةْ.

أَذْلَلْتُ وَرَاءَكَ نَفْسِيْ،
وَتَلَقَّيْتُ الصَّفْعَةَ تِلْوَ الصَّفْعَةْ.

وَقَضَيْتُ الأَيَّامَ سَنَيْنَاً،
أَخْبُو وَأَذُوْبُ كَشَمْعَةْ.

وَصْلُكَ مَكْرٌ،
حُبُّكَ نَزْعَةْ.

إبْتَعْتَ عَلَيَّ كَثِيْرَاً،
وَشَرَيْتَ،
كَأَنِّي سِلْعَةْ.
لَوَّثْتَ خَيَالِيْ،
وَحَسِبْتَ فُؤَادِيْ ضَيْعَةْ.

أَرْدَيْتَ القَمَرَ الحَالِمَ،
فِيْ صَدْرِيْ،
وَقَتَلْتَ الرَّوْعَةْ.

قُرْبُكَ قَهْرٌ،
بُعْدُكَ مِتْعَةْ.

أَجْهَضْتَ رَبِيْعِيْ،
وَتَسَمَّمَ زَرْعَهْ.

أَطْفَأْتَ مَصَابِيْحَ فُؤَادِيْ،
لَمْ تَتْرُكْ فِيْهِ،
وَلَوْ لَمْعَةْ.

لَمْ تُبْقِ وَرَاءَكَ طَيْفَاً،
يَحْنُوْ وَيُدَغْدِغُ إِحْسَاسِي،
لِيُدِرَّ عَلَيْكَ وَلَوْ دَمْعَةْ. 

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب