29 فبراير، 2024 1:49 ص
Search
Close this search box.

غزوة القدس!

كنت جالسا امام شاشة التلفاز اتابع احداث الهجوم الشرس على مقر حزب الديمقراطي الكوردستاني في بغداد. حيث احرقت المجاميع المنفعلة مقر وعلم كوردستان وكأنهم استولوا على القدس واقدموا على تحريرها من اسرائيل, بطولة لم يجرؤ احدا من العرب دولا وشعوبا الاقدام عليها منذ عهد القائد الكوردي الفذ صلاح الدين الايوبي الفاتح الأول والأخير لمدينة قدس … اقرأ المزيد