7 أبريل، 2024 3:33 ص
Search
Close this search box.

صلافة بعثية وشيوعية وقومية تجاه الرأسمالية و(الرجعية)!

وجد الكثير من (الاشتراكيين) العراقيين في دول الرأسمالية (المتوحشة) التي شنّعوا بها طويلا، وطنا سعيدا لهم. ورأى شيوعيون وبعثيون و قوميون ويساريون أنّ دول الغرب، فضلا عن بلدان الخليج الغنية، التي اتهموها بالرجعية، والمؤامرة، هي المستقر الرغيد لهم. وجلّ هؤلاء، لم يعودوا الى بلدانهم حتى بعد زوال الانظمة التي حاربوها، اذ طابت لهم الحرية والملذات، … اقرأ المزيد

العقائد عابرة للحدود.. فلا تابع ولا متبوع

العقائد الدينية والسياسية عابرة للحدود الجغرافية، والقومية، وربما فشلت في البلاد التي نبتت بذورها فيها، أو تنكّر الناس لها في موطنها الأصلي، فتلقّفتها أمم أخرى ورعتها، وارتفعت بها شأوا.   بل انّ شعوبا استخلصت عصارة تلك العقائد، وزاوجتها مع ظروفها، ولائمتها مع احوالها، فبرعت في التطبيق.   دعوة الإسلام ظهرت في مكة التي ضيّقت على … اقرأ المزيد

السياسة وسيلة للثراء لا الخدمة

تتأسّست الديمقراطيات على محور التنافس بين الأحزاب التي تحتاج إلى المال لتمويل نشاطاتها. لكن لهذا المال، خطورة، اذا أصبح غاية، لا وسيلة، وقد يؤدي الى المحاباة للجهات المانحة التي يمكنها حتى شراء أصوات الناخبين. ومن أكبر التهديدات للديمقراطية، هي تلك الأموال التي تتدفق على الأحزاب، بصورة منفلتة. وفي تقرير فريدوم هاوس، يظهر جليا ان الموارد … اقرأ المزيد

أزهار الديمقراطية لن تنمو في الصحراء البدوية والعشائرية

أحصى مركز بيو للأبحاث في العام 2018، 27 دولة في العالم فشلت فيها الديمقراطية، وانّ فكرة سيئة ترسّخت عنها بين الأفراد في دول مثل تونس والأرجنتين ونيجيريا واليونان، وان الفساد السياسي مصدر قلق مشترك لدى الشعوب الأكثر استياءً، مثل لبنان.   وحتى في الدول العريقة الديمقراطية، مثل الولايات المتحدة، فانّ الانفلات في التعبير، وصل الى … اقرأ المزيد

الشهادات العليا في الغرب تنحسر.. وفي العراق تتضخّم

معضلة التضخّم في أعداد خريجي المعاهد والجامعات، الناجم عن الانتفاخ الديموغرافي ليست عراقية فقط، بل عالمية، لكن الفرق، انّ دولا نجحت في معالجاتها وتحويلها الى فرصة للتطور والازدهار، بعدما كانت أزمة مستفحلة. بحسب (بي بي سي بيزينس)، يتخرّج من الجامعات في الهند، أكثر من خمسة ملايين طالب سنويا.   وفي الصين يتخرّج سنويا نحو ثمانية … اقرأ المزيد

مأساة عجوز عراقية في هولندا

وصلت أم حيدر (75 سنة) إلى هولندا قبل نحو عشرين سنة. ومن دون الخوض في كيفية وصولها إلى الأراضي المنخفضة، ودوافع طلبها اللجوء، كون الشأن، موضوعا شخصيا، فان المهمّ الذي يتوجّب ذكره، إن هذه المرأة الطيبة، آلت حياتها إلى نعيم، وسكينة، واسترخاء. تُودِع الحكومة راتبها الشهري في حسابها البنكي، من دون مراجعة دائرة، أو الجري … اقرأ المزيد

هل عقم العراق عن إنجاب زعيم عظيم؟

هل نجحت صناديق الاقتراع بالعالم، في إنجاب قادة عظماء، سيّروا البلاد في الحرب والسلم، الى السمو والازدهار، بعيدا عن الاستبداد، والتوّرط في استغلال المنصب من أجل المال، والجدوى الشخصية.   مع دنوّ الانتخابات في العراق، فانّ الديمقراطية أمام امتحان صناعة زعماء يحترفون السياسة والإدارة، ويركّزون على الخدمة العامة، ويفضلّون مشاريع الأمة، على مآربهم الخاصة.   … اقرأ المزيد

عصر الزعماء الافتراضيين لا الميدانيين

كان عالم النفس الاجتماعي الأمريكي ويليام ماكجواير، قد حذّر في مقال مؤثّر حَمَلَ عنوان “أسطورة التأثير الإعلامي الهائل” (McGuire 1986) من أنّ وسائل الإعلام سوف لا تقود المستقبل، لانحسار تأثيراتها على الطريقة التي نعيش ونفكّر بها، وتفوّق وسائل التواصل الاجتماعي عليها، لاسيما في الحملات الانتخابية، حيث وجد السياسيون فيها الطريقة المثلى لشنّ حروب الاقناع، وغسل … اقرأ المزيد

السياسة هي فن السفالة الأنيقة

الأخلاقيات السياسية هي الممارسات التي ترتبط بالعمل السياسي، وتوابعه، وتفترضها الدراسات والقواميس والادبيات منعزلة عن السجايا التي يتّسم بها الفرد، وسلوكياته في المجتمع. بتعبير أدق، فإنها سلوكيات متحزّبة، لأيديولوجية او مجموعة عمل، ولا تعكس الأخلاق الشخصية المستنبطة من دين او مذهب، أو تربية مجتمعية. ميكيافيللي، الأب المؤسّس للاعتباريات السياسية، يجزم انّ متحزباً، او عضواً في … اقرأ المزيد

ماذا لو اختفت أمة الكلام والوعظ.. هل يتأثّر العالم؟

يعالج مسؤولون عرب أنفسهم في مستشفيات ألمانيا وهولندا. ويقصد زعيم عربي الولايات المتحدة للعلاج، وهو أمر مألوف للمواطن العربي، لكن ممرضة هولندية، سألتني: ألا توجد مستشفيات في الدول العربية؟، وهو سؤال تحتاج الإجابة اليه الى الكثير من الوجع والصراخ، سيما اذا ادركنا حقيقة ان الأموال العربية اتخمت بنوك الغرب، ولم تستطع النخب الحاكمة طيلة عقود … اقرأ المزيد

التعريف الجديد للقوّة.. لم نكن أقوياء يوماً

الصين بلد جبّار، يباري القوة الأعظم في العالم، ويستطيع التهام تايوان التي تعتبرها الادبيات السياسية الصينية، وأخلاقيات الشعب الأصفر، جزءاً لا يتجزأ من البلد الأم، وإنها يجب ان تعود يوما. لكن الصين، لم تجازف باجتياح عسكري لهذا البلد الصغير، الذي يرفض سيادة بكين عليه، وقد فارق ماو تسي تونغ، الحياة العام 1976، دون غزو الجزيرة … اقرأ المزيد

أفول عصر الزعامات لصالح مراكز التفكير

في أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، تعرّضت الباحثة في جامعة هارفارد، نانسي كوهن، لأزمات حياتية قاتلة، ما حفزّها -كونها مؤرخة-، الى الخوض في قيادة الأزمات، معتبرة الرئيس الأمريكي أبراهام لنكولن في صدارة القيادات العظيمة، في كفاحه ضد العبودية، والحرب الأهلية، على الرغم من مشاكله الشخصية، وكان أعظمها وفاة أبنه، وسخرية النخب من شخصيته. … اقرأ المزيد

العراقيّ بلا عقل ثقافي ويعيش ماضوية نرجسية وفاقد للتوازن مع العصر

يكشف التحرّر الثقافي في العراق عن تيارين متصارعين، الأول محافظ يرفض مغادرة إرث عميق من النمطيات الاجتماعية، والتقاليد، التي يستند اليها في إرساء احتكاره للحقيقة المطلقة، والثاني تيار رافض يسعى الى إبدال انقلابي وسريع، ويستعجل الوقت لعصيان الرموز الثقافية والعرفية والاجتماعية، فضلا عن السياسية.   الغلواء الذي يمارسه التياران، ينطلق من مجسّات مفترضة بالتهديد الوجودي، … اقرأ المزيد