24 مايو، 2024 10:10 ص
Search
Close this search box.

شرار حيدر ينتصر

في معركة ضارية بين المنطق وعكسه، استيزار محموم ومباح به كل أساليب اللعب الغير نظيف، انتهت حقيبة وزارة الشباب والرياضة ليست بيد شرار حيدر ، خارج امنيات كل من هو مطلع على تاريخه الوطني وارثه الرياضي والإعلامي، هو الرياضي النجم المثقف الذي تحول الى معارض مبارز لأقوى نظام سلطوي تحكم برياضة العراق، مهاجرا كاشفا معلنا … اقرأ المزيد