14 فبراير، 2024 5:59 م

محمود البريكان..موت شعري

سوف يركن الشاعر من بعد إلى صمت طويل، قريب من (موت شعري) مؤقت، لكن أصدقاءه المقربين يعلمون أن البريكان (يعيش) شعرياً ويكتب، لكنه يزهد بالنشر لأسباب ظلت مجهولة، لعل أكثرها ترديداً هو خوفه المبالغ فيه، أو (رهابه) في الأصح، من الأخطاء الطباعية التي تظهر في القصائد عند النشر. وكان لي خلال رئاسي لتحرير مجلة (الأقلام) … اقرأ المزيد

الخروج من الذكرى ..الدخول في البيت

تأخذ الأوطان أعمارنا وأحلامنا وأزهارنا.وتعطينا الشجن. نحس ونحن نستحضر البيت مصغرا بليغا للوطن أن في الطريق إليه كمائن ومكائد، لا تقلّ عما لاقاه عوليس تائها يستهدي كالأعمى بعصا الذكرى وبوصلة الذاكرة ، متجها إلى إيثاكا التي ظلت تتتمنع وتمتنع بينما يصر على الوصول ولو شيخا إليها .لابد منها وإن طال السفر..وفي طريق العودة إلى البيت … اقرأ المزيد