29 فبراير، 2024 2:44 ص
Search
Close this search box.

حديث في زمن مأزوم..!

..ولو حاولنا تقصي أسباب وخلفيات الاختلافات بين البشر، بكل أنواعها؛ سواء العقائدية والعقلية والثقافيةمنها، أو النفسية والنفعية والذرائعية، لما تمكنا من أن نحيط بها أبدا، بل على العكس من ذلك، إذ ربما سيؤدي بنا البحث، إلى أن ندخل في إختلافات جديدة، نتيجة التنازع على التوصيف والأولويات! ثمة حقيقة في شأنية الإختلاف، نجد أنفسنا مرغمين على … اقرأ المزيد