23 مايو، 2024 10:13 ص
Search
Close this search box.

مأساة الوجود اللاشعورية

رغم أختلاف هذا العالم في حيثيات الوجود والعدم،  يبقى هناك أساس ثابت، يربط النسيج البشري، ولا يختلف عليه أثنان، وهو صرخات الولادة. رغم الفرح والشجون، الذي يرابط المنتظرين، لهذا المولود البائس الموجود في العالم، الذي يعاني من مأساة الوجود اللاشعورية، إلا أن الطفل يستمر بالصراخ، كأنه يرفض وجوده أو ما سيفرضه عليه البشر، سواء أسمه … اقرأ المزيد