26 مايو، 2024 12:03 ص
Search
Close this search box.

الحفاظ على الأسوأ

باستطلاع سريع واستقراء بسيط لما مر به العراقيون منذ سبعينيات القرن المنصرم حتى اليوم، نلمس بشكل واضح أن الحال يتأرجح بين ثلاث، فهو تارة سيئ، وأخرى أسوأ، وثالثة أكثر سوءا، والمؤسف والمؤلم أن المتسببين في تدهور الحال على هذا المنوال ليسوا أغرابا عليه، بل هم عراقيون ولدوا على أرض العراق، وشربوا من مائه وأكلوا من … اقرأ المزيد