17 يونيو، 2024 4:42 ص
Search
Close this search box.

لا تنسون .. ودوم تتذكرون !

والنداء لشعبي العظيم الذي بقي صامداً بوجه الطغاة لصوص ومفسدين وقتلة ! اقول تذّكروا دائماً المحّرّضين والداعمين ورموز الارهاب مما فجّروا الارض في وسط الابرياء – لسنوات عديدة – بين النساء والاطفال والرجال الذي يتكسبون لطلب الرزق لعيالهم ولا تنسوا الرداحين من على المنصات مطايا الخليج وقابضي الدولارات والكثير من القتلة الذين نعرف ! وتذكّروا … اقرأ المزيد