23 يونيو، 2024 10:13 م
Search
Close this search box.

أنقذوا الصحة من مرض الخراب..

فُجع وطننا الجريح يوم السبت ٢٤ نيسان ٢٠٢١ بحادثة أليمة راح ضحيتها عشرات المرضى ومرافقوهم في مشفى ابن الخطيب، وهم يلاقون حتفهم في انفجار قناني الأوكسجين، وسط موقف أقلُّ ما يمكن أن يقال عنه: إنه فضيحة كبيرة -لو حصلت في بلد يحترم مواطنيه- كان من شأنها إسقاط حكومات، وقد تابع أدباء الوطن ألم الشعب ودموعه … اقرأ المزيد