يطمحون في أكثر من 54 مقعدًا برلمانيًا في الانتخابات .. الصدريون يتجهزون لرئاسة الحكومة المقبلة !

الثلاثاء 17 تشرين ثاني/نوفمبر 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

وكالات : كتابات – بغداد :

لم يستبعد (التيار الصدري)، بزعامة الزعيم الشيعي، “مقتدى الصدر”، اليوم الثلاثاء؛ أن يتسنم التيار منصب رئيس مجلس وزراء العراق؛ في حال حصوله على الأصوات التي تؤهله لذلك بالانتخابات التشريعية المقبلة، التي من المزمع إجراؤها في منتصف العام المقبل.

وقال القيادي في تحالف (سائرون)، النائب “علي اللامي”، لوكالة (شفق نيوز) الإخبارية، أن: “التيار الصدري له قاعدة جماهرية واسعة، وفي الانتخابات المقبلة، سوف يزيد عدد مقاعده عن (54) مقعدًا”، مؤكدًا أنه: “ممكن أن نرى رئيس وزراء من التيار الصدري، إذا ما حصل التيار على الأغلبية البرلمانية، التي تمكنه من ذلك”.

وبيّن أنه: “لا يمكن القبول بأي عامل خارجي يرفض تسلم التيار الصدري رئاسة الحكومة العراقية، فهذا شأن عراقي داخلي”، مؤكدًا أن: “أي رئيس وزراء يأتي بدعم ومباركة خارجية من دول الجوار أو غيرها، لن يقدم أي شيء للعراق والعراقيين، ولن يغير أي شيء من الواقع الذي يعيشه المواطن”.

وشدد القيادي في التحالف على أن: “رئيس الوزراء العراقي، في المرحلة المقبلة، ما بعد الانتخابات المبكرة، يجب أن يكون من أبناء العراق في الداخل هو وعائلته، حتى لا تُفرض عليه الدول التي يعيش فيها، أجندات أو إملاءات خارجية معنية، وهذا ما سنعمل عليه في المرحلة المقبلة”.

وكان رئيس الوزراء، “مصطفى الكاظمي”، قد أعلن في شهر آب/أغسطس الماضي؛ تحديد يوم السادس من حزيران/يونيو المقبل؛ لإجراء الانتخابات البرلمانية المبكرة.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

الانتقال السريع

النشرة البريدية