واشنطن تدعم وزير الاتصالات العراقي في مواجهة محاولات الإقصاء الإيرانية

الأحد 21 تموز/يوليو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

مع اعتراض بعض الكتل والشخصيات السياسية المدعومة من إيران على توليه منصب وزير الاتصالات طلب السفير الأمريكي في العراق ماثيو تولر مقابلته مشيدا بأدائه ومعلنا استعداد بلاده دعم العراق في هذا المجال.

وهو ما جاء على لسان السفير الأمريكي خلال لقائه وزير الاتصالات نعيم الربيعي، الأحد 21 تموز / يوليو 2019، بمكتب الأخير، إذ أبدى السفير رغبة واشنطن في تحسين خدمات الإنترنت الضعيفة في العراق فضلا عن تطوير منظومة الاتصالات والمعلومات.

اللافت أن الوزير العراقي المتهم بانتمائه إلى البعث، قدم شرحا مفصلا عن عمل ومهام وزارته وأبرز الصعوبات والمعوقات التي تعترض عملها وعلى رأسها خدمة الإنترنت.

الربيعي لفت النظر إلى الإنجازات وأهم المشروعات التي حققتها وزارته خلال الفترة القليلة الماضية ومن بينها وضع الأسس اللازمة لتطبيقات مشروع الحوكمة الإلكترونية، فضلا عن فتح آفاق التعاون والعمل المشترك مع عدد من الوزارات أهمها العدل والعمل والصحة وغيرها من الوزارات فضلا عن قيام الوزارة بإعداد دراسات متكاملة لإصلاح شبكات الإتصالات والإنترنت في العراق وتطويرها لتكون بمصاف الدول المتقدمة بهذا المجال، على حد قوله.

وهو ما قابله السفير الأمريكي بتأكيده أن واشنطن تدعم جهود وزارته وتشيد بما حققه منذ توليه المسؤولية قبل بضعة أشهر، مؤكدا استعداد الشركات الأمريكية العاملة في مجال الاتصالات العمل والاستثمار في السوق العراقية.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.