واشنطن تتجاهل التعليق على قصف مواقع كتائب حزب الله في محافظة صلاح الدين

الجمعة 19 تموز/يوليو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

لم تؤكد الولايات المتحدة الأمريكية إلى الآن ما إذا كانت هي من استهدف موقعا عسكريا لكتائب حزب الله العراقية ومعسكرا للحشد الشعبي شمال العراق لكنها قالت إنها تحقق في الأمر.

وهو الإعلان الذي جاء على لسان نائب مدير العمليات الإعلامية في وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” الجمعة 19 تموز / يوليو 2019، إذ أكد أن الإدارة الأمريكية تتقصى المعلومات الخاصة بالهجوم الجوي الذي نفذ على موقع لفصيل تابع للحشد الشعبي بالعراق.

الكولونيل مايك أنروز قال في تصريحات لوسائل إعلام أمريكية إن القيادة الوسطى الأمريكية في منطقة الشرق الأوسط تتحرى المعلومات بالتنسيق مع حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي للوقوف على حقيقة القصف الجوي الذي نفذ بواسطة طائرة مسيرة مجهولة واستهدف موقعا لكتائب حزب الله العراق في قضاء آمرلي شمال شرق محافظة صلاح الدين، الأمر الذي أدى اشتعال النيران في المعسكر وإصابة بعض العناصر المتواجدة.

تتزامن تلك التصريحات مع تداول أنباء حول بدء الولايات المتحدة تنفيذ تهديداتها باستهداف معسكرات الفصائل المسلحة التابعة لإيران في العراق، خاصة مع وصول معلومات إلى واشنطن بتواجد صواريخ إيرانية بالستية في الموقع المستهدف الذي يعد مقرا رئيسيا لفصائل الحشد الشعبي شمال العاصمة العراقية بغداد.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.