هكذا يفبركون الصور والمعلومات!

السبت 23 حزيران/يونيو 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

أعلنت حكومة هندوراس، الجمعة 22 يونيو/حزيران 2018، أن يانيلا فاريلا، الطفلة الباكية بمواجهة دونالد ترمب على غلاف مجلة “التايم”، لم يتم فصلها عن أهلها كما لمَّحت الصورة.
وقالت ليزا مدرانو، مسؤولة حماية المهاجرين بوزارة الشؤون الخارجية في هندوراس: “لم يتم فصل الفتاة، التي ستبلغ قريباً العامين، عن والديها”.
ويُظهر غلاف المجلة، الخميس 21 يونيو/حزيران 2018، ترمب واقفاً بمواجهة طفلة تنهمر دموعها مع عنوان بسيط “مرحباً بكم في أميركا”، ما ساعد إلى حد كبير في لفت الانتباه إلى قضية أبناء المهاجرين غير الشرعيين الذين فُصلوا عن أهلهم لدى محاولتهم الدخول إلى الولايات المتحدة.
تصرَّفت المجلة بصورة الطفلة، لتُظهرها بمفردها على خلفية حمراء، وتبادَلها على نطاق واسع بشبكات التواصل الاجتماعي معارضو ترمب؛ للتنديد بسياسة فصل عائلات المهاجرين غير الشرعيين التي تخلى عنها.
كما أكد والد الطفلة دينيس فاريلا، لصحيفة “واشنطن بوست”، أن زوجته ساندرا سانشيز (32 عاماً) لم تُفصل عن يانيلا، وأن الاثنتين محتجزتان حالياً في مركز للمهاجرين ببلدة ماكالين في تكساس.
بين الـ5 من مايو/أيار 2018 والـ9 يونيو/حزيران 2018، تم فصل أكثر من 2300 قاصر عن أهاليهم المهاجرين، بموجب سياسة الرئيس الأميركي، ما أثار ضجة أدت إلى إصداره مرسوماً يُنهي ذلك.



تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.