هبوط مدو الجمعة لليرة التركية .. واردوغان : لنا ربنا ولهم دولاراتهم!

الجمعة 10 آب/أغسطس 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

اسطنبول / من موفد وكالة انباء / نينا/ تعرضت قيمة الليرة التركية اليوم لهبوط حاد جديد رغم كل الاجراءات التي اتخذتها السلطات التركية المختصة للحد من هذا التدهور في قيمتها .
وذكر الموفد ان قيمة الليرة التركية وصلت صباح اليوم الجمعة في مداولات الاسواق التجارية الى 6.5 ليرة لكل مئة دولار وهو ما لم تصله في احلك الظروف الاقتصادية .واشار الموفد الى ان السلطات التركية تحاول جاهدة معالجة الموقف وهذا التدهور دون جدوى، حيث يؤكد المختصون في تداولات العملة ان انزلاق قيمة الليرة لن يعالج باجراءات سطحية ولابد من معالجات جذرية مع مواقف سياسية اكثر اعتدالا وخاصة مع الولايات المتحدة والمجموعة الاوربية التي تاخذ على تركيا مواقفها بشان حقوق الانسان .
وبين الموفد ان هناك تهافتا على الاسواق التجارية من قبل السياح لاقتناء السلع التجارية وخاصة الملابس نتيجة انخفاض قيمة الليرة التركية امام الدولار واليورو وباقي العملات الصعبة .. كما لاحظ الموفد ان هناك اقبالا واسعا من قبل الاجانب والعراقيين على وجه الخصوص لشراء الشقق نتيجة انخفاض قيمة الليرة ولكون البيع والشراء يتم التعامل بها مما يشكل اغراء للاجانب لاستثمار الفرصة وخاصة في المناطق السياحية وانطاليا في مقدمتها .

اردوغان : لنا ربنا وشعبنا
ومن جهته دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المواطنين الأتراك لعدم الالتفات للحملات التي تستهدف الاقتصاد التركي بعد تراجع أسعار الليرة إلى مستويات غير مسبوقة.
وخاطب أردوغان جمعا من المواطنين احتشد لاستقباله في مسقط رأسه مدينة ريزة شمالي تركيا، وقال: “لا تلتفتوا لها، ولا تنسوا إذا كان لديهم دولاراتهم فنحن لنا ربنا وشعبنا”.
وتابع: “اليوم نحن أفضل من ذي قبل، وسنكون غدا أفضل من اليوم، كونوا على ثقة من ذلك”.
وأشار إلى أن هناك “حملات مستمرة ضد تركيا.. لا تلتفتوا لها”، مشددا على ضرورة “الصبر والعمل بجد لتحقيق الأهداف المنشودة عام 2023”.
وسجلت الليرة التركية مستويات قياسية منخفضة جديدة مقابل الدولار الأمريكي اليوم الجمعة، مع افتتاح السوق بعدما عاد وفد تركي من اجتماع مع مسؤولين أمريكيين دون حل على ما يبدو لخلاف دبلوماسي بين البلدين.
ومع ساعات الصباح، سجلت العملة التركية 6.30 أمام الدولار في انخفاض جديد عن تداولات أمس.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.