“هاتريك” رونالدو في شباك الأتليتي .. يضع قدم الريال في نهائي دوري الأبطال

    كتب – محمد رضا :

    تلاعب فريق “ريال مدريد” بجاره “أتلتيكو مدريد”، وهزمه بثلاثية دون رد في المباراة التي جمعت الفريقين مساء أمس الثلاثاء، على ملعب سانتياغو بيرنابيو في ذهاب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا.

    هاتريك الدون..

    سجل “كريستيانو رونالدو” الأهداف الثلاثة للملكي، ليضع الفريق المدريدي قدمه الأولى في نهائي دوري الأبطال، ويقترب بقوة من لقاء التتويج للموسم الثاني على التوالي.

    هدف مبكر..

    ضغط ريال مدريد منذ البداية، وكاد يهز الشباك مبكرًا بعد 4 دقائق من تسديدة “كارفاخال” لينقذها “يان أوبلاك” حارس أتلتيكو مدريد، لترتد بعدها إلى “كريم بنزيمة”، ليضعها خارج المرمى الخالي.

    ولكن في الدقيقة 10، فض كريستيانو رونالدو الاشتباك بعد متابعة تسديدة “كاسيميرو” بضربة رأس في المرمى، مسجلاً الهدف الأول.

    وفرط الفريق الملكي في إنهاء الشوط الأول بعدد وافر من الأهداف بفضل تألق أوبلاك في التصدي لفرصتين من كريم بنزيمة، وسوء الحظ الذي لازم “لوكا مودريتش” في تسديدة مرت بجوار القائم الأيمن.

    حضور ضعيف للأتليتي..

    أما أتلتيكو مدريد، لم يهدد مرمى “كيلور نافاس”، سوى من انفراد لكيفين غاميرو، ولكنه تباطأ في مراوغة الحارس الكوستاريكي، ثم كرة عرضية لغريزمان، انقض عليها دييغو غودين بقدمه بعيدًا فوق العارضة.

    أوراق زيزو الرابحة..

    خسر “زين الدين زيدان” تبديله الأول مع بداية الشوط الثاني بإشراك “ناتشو فرنانديز” مكان “داني كارفاخال” المصاب، مما تسبب في تراجع خطورة الريال نسبيًا، ولكن أتلتيكو مدريد لم يستغل الفرصة رغم تنشيط صفوفه بثلاثة تبديلات في الشوط الثاني بإشراك “فرناندو توريس” و”نيكولاس غايتان” و”آنخيل كوريا” مكان “غاميرو” و”ساؤول” و”كاراسكو”.

    رمى زيدان بورقته الثانية بإشراك “ماركو أسينسيو” مكان إيسكو، لتنشيط الجبهة اليسرى مع “مارسيلو”، الذي مرر كرة إلى بنزيمة، ومنه إلى رونالدو الذي استغل تعثر “فيليبي لويس”، ليسدد كرة قوية في الشباك، مسجلاً الهدف الثاني في الدقيقة 73.

    بعدها شارك لوكاس فاسكيز مكان بنزيمة، وأثمر هذا التبديل عن هدف ثالث من اختراق فاسكيز لدفاع أتلتيكو، بعد تبادل الكرة مع رونالدو، قبل أن تصل إلى النجم البرتغالي ليضع الكرة بسهولة في الشباك، مسجلا “هاتريك” في الدقيقة 86.

    لاعبو أتليتكو بلا حيلة..

    كما كاد مودريتش أن يضيف الهدف الرابع، إلا أنه سدد الكرة على الطائر بجوار القائم الأيسر، بينما كان لاعبو أتلتيكو مدريد بلا حيلة، ليكون كيلور نافاس ضيف شرف طوال الشوط الثاني، لينتهي اللقاء بثلاثية نظيفة، وذلك قبل مباراة الإياب الأسبوع المقبل على ملعب “فيسنتي كالديرون”.

    ترك الرد

    من فضلك ادخل تعليقك
    من فضلك ادخل اسمك هنا