نواب “نينوى يطلبون رفع الظلم عن محافظتهم والسماح بالانضمام لحكومة عبد المهدي

السبت 20 تشرين أول/أكتوبر 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

تعبيرا عن رغبتهم في تمثيل أبناء محافظتهم في الكابينة الوزارية المرتقبة خلال الأسبوع الجاري برئاسة عادل عبد المهدي رئيس الوزراء المكلف، أعلن نواب محافظة نينوى تقديمهم طلب جماعي للتغاضي عن شرط يرونه عائقا أمام تحقيق تلك الرغبة.

إذ وقع 24 نائبا من كتل مختلفة طلبا لاستثناء محافظة نينوى من شرط عدم شغل النائب للحقائب الوزارية في الكابينة الجديدة، معربين عن أملهم في أن يمنحهم عبد المهدي حقائب وزارية في حكومته كاستحقاق انتخابي، إذ وفق ما صرحت به النائبة عن محافظة نينوى بسمة بسيم، السبت 20 تشرين الأول / أكتوبر 2018، فإن نواب المحافظة ممنوعون من الترشح لأي منصب وزاري يمكنهم من إنصاف أهلهم وأبناء وطنهم.

وفي الوقت نفسه أكد الموقعون على طلب الاستثناء من إجراءات الانضمام إلى حكومة عبد المهدي أنهم لن يقتربوا من قاعدة “الإجماع العام” بين الكتل بأن المجرب لا يجرب.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.