نتيجة قرارات خاطئة.. انهيار وتهديد 16 منزلا في البصرة

الاثنين 15 نيسان/أبريل 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

نتيجة إجراءات غير مدروسة وعدم اهتمام بتبعات القرارات المتخذة، انهار منزل وهدد 15 منزلا آخرين بالانهيار في محافظة البصرة الجنوبية.

وهو ما أعلنه مدير ناحية النشوة وليد كباشي المياحي، في تصريحات له الإثنين 15 نيسان / إبريل 2019، مرجعا السبب في ذلك إلى تدفق سرعة المياه بعد إحداث “فتحة” في سد السويب الجنوبي لتصريف المياه عبر نهر السويب القديم.

المياحي حذر من خطورة عواقب هذا الإجراء إذ غرقت المناطق القريبة على نهر السويب، لافتا إلى أن الإجراءات التي اتخذت من قبل الجهات الهندسية بإحداث فتحة لتصريف المياه لم تكن علمية ومدروسة.

وتابع بقوله – وفق ما ذكرت وسائل إعلام عراقية – إنهم طالبوا بأن يكون تصريف المياه بشكل آمن ووضع أنابيب لتصريف المياه تدريجيا للسيطرة عليها، إلا أن سرعة جريان المياه وانهيار السد تسبب في دخول المياه إلى المنطقة وانهيار منزل ومحاصرة 15 منزلا وعوائلهم.

مدير ناحية النشوة دعا الجهات الحكومية إلى اتخاذ إجراءات سريعة لدرء الخطر عن الناحية تحسبا لإغراقها بالمياه وحفاظا على أرواح المواطنين والأراضي الزراعية.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.