ملف خاص بالانتهاكات ضد المتظاهرين العراقيين أمام الجنائية الدولية قريبا

السبت 02 تشرين ثاني/نوفمبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

بغداد – كتابات

قالت مراكز حقوقية إن الجرائم التي انتهكت بحق العراقيين من قمع وقتل باستخدام القوة المفرطة ضد الثوار لن تمر دون حساب لأنها تعد جرائم حرب.

ووفق ما ذكر مركز العراق الجديد، في بيان له السبت 2 نوفمبر 2019، فإن كل ملفات الجرائم المرتكبة ضد المتظاهرين السلميين تحت الجمع والتوثيق من كوادر المركز ومؤسساته لتقديمها الى الجهات القضائية الدولية وعلى رأسها المحكمة الجنائية الدولية، مشددة على أنه لا سبيل غير تقديم الجناة الى العدالة.

بدوره، حرص الفنان العراقي جلال كامل عى مشاركة الثوار ثورتهم بالنزول إلى ساحة التحرير في العاصمة بغداد، مرددا هتافات “العراق أولا”.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

الانتقال السريع

النشرة البريدية