ملزمون بالدفاع عن العراق بأغلبية صدرية .. “الصدر” : نحارب الإنحلال والفسق بلا عنف !

الجمعة 27 تشرين ثاني/نوفمبر 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

وكالات : كتابات – بغداد :

أكد زعيم (التيار الصدري)، “مقتدى الصدر”، اليوم الجمعة، أنه مُلزم بالدفاع عن العراق من الإنحلال، مبينًا أن ذلك يأتي وفق تحقيق الأغلبية الصدرية داخل قبة البرلمان في الانتخابات المقبلة.

وقال “الصدر”، في خطبة تلتها لجنة الاحتجاجات الشعبية في “ساحة التحرير”: “نحن مُلزمون بالدفاع عن ديننا ومعتقداتنا ووطننا أمام هذا الإنحلال والإنحراف والإلحاد العلني والفسق والفجور وكثرة الفاحشة والإنحلال الخلقي والتبعية والتشبه بالغرب”.

وأضاف: “نحن مُلزمون بالدفاع عن العراق من الفاسدين الذين أعتلوا الكراسي والمناصب، فمشروع الإصلاح أمانة في أعناقنا ولن نحيد عنه”.

وتابع “الصدر” قائلاً: “نحن مُلزمون بالدفاع عن معتقداتنا السماوية بالطرق المشروعة، لا بالعنف والقتل والصلب والحرق وقطع الطرق أو بالاحتلال والقصف والظلم”.

كما جدد زعيم (التيار الصدري)، رغبته بالفوز بالانتخابات التشريعية المقبلة؛ وتحقيق الأغلبية البرلمانية لتسمية رئيس الحكومة الاتحادية من تياره.

وقال “الصدر”، في خطبة صلاة الجمعة؛ “نحن مُلزمون بالدفاع عن الوطن تحت قبة البرلمان بأغلبية صدرية”.

وأضاف أنه يرغب بحصول تياره على منصب رئاسة الحكومة، وأن: “تكون أبوية عادلة تحب وطنها وتريد له الهيبة والاستقلال والسيادة والرفاهية بلا فاسدين ولا شغب ولا احتلال ولا إرهاب ولا عنف”.

وزاد بالقول: “ندافع بكل سلمية ونريد هداية الجميع، فالقتل والعنف آخر الكي ولسنا بصدده”.

ونظم أنصار (التيار الصدري)، في بغداد والمحافظات، اليوم الجمعة، تظاهرة حاشدة وإقامة صلاة موحدة، استجابة لدعوة أطلقها، “صالح محمد العراقي”، المقرب من زعيم التيار، “مقتدى الصدر”، ضمن حملة منسقة للانتخابات المقبلة.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

الانتقال السريع

النشرة البريدية