مستشار الكاظمي يسخر من اتهام الالمانية ميغيس بالجاسوسية ويعد بمحاسبة وزراء الكهرباء السابقين!

الأربعاء 29 تموز/يوليو 2020
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

موسكو : كتابات
قال هشام داود، مستشار رئيس الوزراء العراقي، إن حكومة مصطفى الكاظمي تشكلت على وقع ازمات سياسية واجتماعية وصحية واقتصادية.
وشدد داود على ان الحكومة تتفهم مشاعر الغضب التي تلف العراقيين.
ووفقا لداود الذي كان يتحدث لقناة (RT) روسيا اليوم في برنامج
” قصارى القول” وتابعته كتابات من موسكو، فان في نية حكومة الكاظمي محاسبة وزراء الكهرباء السابقين الذين لم يوفروا للبلاد ما يلزم من الطاقة.
وقال” الملفت انهم تعاقدوا على محطات تعمل بالغاز وهم يعلمون ان العراق لا يصنّع الغاز المطلوب” .
واضاف” عملوا على ان ترتهن محطات الكهرباء باستيراد الغاز من الخارج ” في اشارة الى ايران.
وشدد داود على ان الحكومة أنجزت قائمة ضحايا ثورة تشرين. وقال” هذا امر مهم للحفاظ على حقوق اقل من 600 شهيد سقطوا في الانتفاضة واعتبارهم شهداء الوطن وإعادة الاعتبار لهم ولاسرهم “.
واشار الى ان “لجنة تقصي” ستبحث في الجهات التي قتلت المتظاهرين.
ووصف داود زيارة الكاظمي الى ايران
بالناجحة قائلا” أكدت على استقلالية القرار العراقي وعلى المصالح المشتركة والسيادة “.
ونوه بان الجماعات المسلحة تسعى لعرقلة عمل الحكومة. وقال إن حكومة الكاظمي ” ليست امتدادًا للحكومات السابقة لانها تسعى لاضافة شيء من الاخلاق على
أدائها”.
ووصف داود اختطاف مديرة معهد غوته في بغداد، الالمانية هيلا ميغيس بانه ” محاولة لانتزاع الشرعية عن حكومة الكاظمي”.
وقال” الهدف اضعاف الحكومة أمام المجتمع الدولي الذي يتفهم الصعوبات التي يواجهها الكاظمي ويتعاطفون معها”.
المزيد في الفيديو:
https://youtu.be/0NIDjDuV4Y4



الانتقال السريع

النشرة البريدية

الانتقال السريع

النشرة البريدية