محافظ البصرة المطلوب للاعتقال يهدد بوثائق فساد ضد مدير شرطتها

الجمعة 14 أيلول/سبتمبر 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

قال محافظ البصرة العراقية أسعد العيداني الصادرة بحقه مذكرة أعتقال اليوم انه يمتلك ملفات فساد بحق قائد شرطة البصرة السابق جاسم السعدي مؤكدا انه مستعد لتقديمها الى القضاء.

وأصدر القضاء العراقي الخميس مذكرة قبض بحق محافظ البصرة أسعد العيداني بتهمة القذف والتشهير  وفق المادة 433 من قانون العقوبات في البلاد اثر دعوى رفعها ضده قائد شرطة البصرة بتهمة التشهير بسمعته فيما أقامت وزارة الداخلية هي الأخرى دعوى ضد العيداني لتجاوزه على قائد الشرطة وقوات الوزارة في المحافظة.

وقالت مصادر اعلامية عراقية ان خلافا كبيرا قد نشب مؤخرا بين قائد شرطة البصرة ومحافظها بسبب عدد أفراد الحماية التي ترابط قرب منزل العيداني ونوابه حيث ترى شرطة المحافظة أن عددًا كبيرًا من عناصر الأمن تقوم على حماية العيداني وأعضاء مجلس المحافظة وهو ما يشكل عبئًا عليها.

وبعد ساعات من صدور مذكرة اعتقاله فقد اكد محافظ البصرة اسعد العيداني امتلاكه ملفات فساد بحق قائد شرطة البصرة السابق جاسم السعدي قائلا في بيان صحافي اني “امتلك ملفات فساد وتسجيلات صوتية تثبت تورط قائد الشرطة السابق جاسم السعدي بتلقي رشاوى من بعض ضباط الشرطة واني   مستعد للوقوف أمام القضاء وتقديم الادلة والبراهين التي تدين السعدي بالفساد”
واشار الى انه ابلغ وزير الداخلية ورئاسة مجلس الوزراء بفساد قائد الشرطة السابق السعدي بتلقي الرشاوى، لكن لم يتم اتخاذ اي اجراء بصدد الموضوع. واضاف انه “بعد كشف القضية امام الرأي العام في جلسة مجلس النواب الماضية والتي كانت بحضور رئيس الوزراء قام قائد الشرطة المقال برفع دعوى قضائية بحقي بتهمة التشهير”.
وكان محافظ البصرة اسعد العيداني قد اتهم قائد شرطة البصرة المقال جاسم السعدي بتعاطي الرشاوى خلال جلسة البرلمان الاستثنائية التي خصصت لمناقشة ازمة البصرة في الثامن من الشهر الحالي.
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي أقال قائد شرطة البصرة السابق جاسم السعدي إثر الاتهامات التي وجهّها له المحافظ العيداني بالفساد والرشوة وعين مكانه الفريق رشيد فليح الذي اتهم امس في اول مؤتمر صحافي يعقدها هناك المتظاهرين المحتجين الذين احرقوا مؤسسات حكومية ودبلوماسية بقضايا دعارة ومخدرات الامر الذي اثار استياء عاما.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.