“كان 2018″ .. السينما العربية تثبت وجودها .. و”السعفة الذهبية” من نصيب الياباني

الاثنين 21 أيار/مايو 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

خاص : ترجمة – بوسي محمد :

في ليلة مدوية؛ حضرها كوكبة كبيرة من نجوم العالم، أُسدل الستار على ختام فعاليات الدورة الـ 71 من “مهرجان كان السينمائي”، وذلك بعد فعاليات استمرت لمدة 12 يومًا على التوالي.

وتعتبر دورة هذا العام استثنائية بكل ما تحمله الكلمة من معني، ليس في كون رئيستها الممثلة الأسترالية الحائزة على الـ”أوسكار” مرتين، “كيت بلانشيت”، أو دعم المهرجان للحملات المناهضة للتحرش الجنسي.. وإنما في التواجد العربي الملحوظ، حيثُ أثبتت السينما العربية تواجدها، بعد فوز فيلم (كفر ناحوم)؛ للمخرجة اللبنانية، “نادين لبكي”، ابنه المهرجان المدللة، بجائزة لجنة التحكيم، بعد غياب 12 عامًا، وقد حصلت أيضًا على “جائزة لجنة التحكيم المسكونية”، التي تمنح لأعمال فنية تكشف عن أعماق البشر وما يثير قلقهم وآلامهم وإخفاقاتهم في الحياة.

وقال المخرج المخضرم، “غاري أولدمان”، الحائز على جائزة “أوسكار”، للصحافة إنه كان يدعم الفيلم بينما كان يمشي على السجادة الحمراء الليلة الماضية.

السعفة الذهبية..

أما “السعفة الذهبية”؛ كانت من نصيب الفيلم الياباني (Shoplifters)؛ للمخرج الياباني، “هاروكازو كويردا”، بعد منافسة شرسة مع 20 فيلمًا آخر. وتعد هذه المرة السابعة التي يشارك فيها المخرج في المهرجان الفرنسي، وقد حصل فيلمه (Like Father, Like Son) على “جائزة لجنة التحكيم” في عام 2013.

وفوز المخرج الأميركي، “سبايك لي”، لم يكن مفاجأة، فالجميع كانوا يراهنون على فيلم (Blackkklansman)؛ للمخرج الأميركي، “سبايك لي”، الذي نال الجائزة الكبرى، فهو مخرج كبير ومميز.

وقد تم منح جائزة “Palme d’Or” الخاصة؛ للمخرج السويسري البالغ من العمر 87 عامًا، “Jean-Luc Godard”، عن فيلمه (Image Book). وأوضحت “بلانشيت” أن فيلم “غودار”؛ “يكاد يبتعد عن الأفلام الأخرى، تقريبًا عن الزمان والمكان”، وبالتالي لا يمكن اعتباره ضدهم.

وحصل فيلم (بلايك كلكانسمان) الكوميدي المناهض لـ”ترامبلي” على المركز الثاني، وحصل على الجائزة الكبرى.

ومن بين المفضلات الأخرى فيلم (Burning)؛ الذي صنعه “Lee Chang-dong”، والذي حصل على أعلى الدرجات من النقاد، وأحد أقدم الأفلام التي تم عرضها في المهرجان، وهو فيلم (Pawel Pawlikowski’s Cold War).

شبح “واينشتاين” يطارد أجواء “كان”..

وقد تميز حفل توزيع الجوائز هذا العام ليس فقط بالفائزين، وأنما في الخطاب العاطفي الذي قدمته في الحفل الختامي الممثلة، “آسيا أرغنتو”، التي روت تجربتها مع التحرش الجنسي على يد “هارفي واينشتاين”.

أنضم إليها عضو لجنة التحكيم، “أفا ديفيرناي”، على مسرح “لوميير” في “قصر المهرجان”، وقالت “أرغنتو”: “في عام 1997، أغتصبني، هارفي وينشتاين، هنا في (كان).. كان عمري 21 سنة”.

وأضافت: “سيعيش في عار، منبوذ من قبل المجتمع، وهناك من لايزال يتعين محاسبتهم على سلوكهم ضد المرأة بسبب سلوك لا ينتمي إلى هذه الصناعة.. أنت تعرف من أنت. لكن الأهم من ذلك، نحن نعرف من أنت”.

وقد نفي “وينشتاين” جميع مزاعم التحرش الجنسي غير الرضائية..

وقالت عضو لجنة التحكيم الممثلة الأميركية، “كريستين ستيوارت”، إنها استمتعت بخبرتها في الجلوس في هيئة المحلفين.

القائمة الكاملة للفائزين..

Palme d’Or Shoplifters (dir: Hirokazu Kore-eda)

الجائزة الكبرى: سبايك لي: BlacKkKlansman (dir)

جائزة لجنة التحكيم – (كفر ناحوم)؛ المخرجة: “نادين لبكي”.

كتاب بالمي دور الخاص بالصور (dir: Jean-Luc Godard)

أفضل ممثل: “مارشللو فونتي”، Dogman

أفضل مخرج: Pawel Pawlikowski، “الحرب الباردة”

أفضل سيناريو: Alice Rohrwacher (Happy As Lazzaro)؛ “جعفر بناهي” و”نادر سيفار”؛ (ثلاثة وجوه)

أفضل ممثلة: “سامال”

فيلم قصير: Palme d’Or All These Creatures (dir: Charles Williams)



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.