“فارايتي” : دورة استثنائية من “مهرجان فينيسيا السينمائي” .. و”نتفليكس” تنتصر على “كان” !

الأحد 09 أيلول/سبتمبر 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

خاص : ترجمة – بوسي محمد :

أسدل “مهرجان فينيسيا السينمائي” الستار على دورته الـ 75، صباح أمس، وسط حضور عدد كبير من مشاهير الفن من مختلف أنحاء العالم.

ووفقًا لمجلة (فارايتي) الأميركية، المعنية بأخبار السينما العالمية، لقد كان عامًا متنوعًا لـ”مهرجان البندقية السينمائي” الخامس والسبعين، والذي شهد العديد من النجوم والفنانين الذين يصلون إلى الاحتفال الإيطالي الساحر بالسينما لرؤية أفضل ما تقدمه.

التنظيم واختيار الأفلام.. يلقيا أستحسان النجوم..

نجح حفل الختام في إثارة دهشة الجماهير الحاضرة، مثل “ريان غوسلينغ”، بطل فيلم (La La La land)، والمخرج، “داميان شازيل”، مخرج فيلم (First man)؛ الذي يدور حول رائد الفضاء “نيل أرمسترونغ”، وقد افتتح الفيلم المهرجان، الذي إنطلق في 29 آب/أغسطس الماضي، و”ليدي غاغا” في أول إخراج رسمي من “برادلي كوبر”، و”ناتالي بورتمان”، بداية من جودة الأفلام المشاركة نهاية بُحسن التنظيم.

وكان الكثيرون قد رشحوا الممثلة الأميركية، “إيما ستون”، الحائزة على جائزة “أوسكار”، للحصول على جائزة المهرجان الكبرى، إلا أن الممثلة البريطانية، “أوليفيا كولمان”، أقتنصت جائزة “Coppa Volpi” كأفضل ممثلة من “مهرجان فينيسيا السينمائي”.

“روما” يقتنص “الأسد الذهبي”..

وفاز فيلم (روما)؛ للمخرج، “ألفونسو كوارون”، بجائزة “الأسد الذهبي”، والفيلم قائم على سيرة ذاتية لطفولة مخرجه المكسيكي، “كوارون”. وحمل الفيلم اسم حي في مدينة “مكسيكو”، حيث نشأ الكاتب والمخرج السينمائي “كوارون”.

الفيلم من إنتاج شركة “نتفليكس” لخدمات البث على الإنترنت، التي ستقوم بتوزيعه في مختلف أنحاء العالم.

وبذلك تكون “نتفليكس” قد حققت انتصارًا كبيرًا على “مهرجان كان السينمائي”، الذي حرمها من المشاركة والمنافسة على جائزته الكبرى، بسبب القواعد الفرنسية التي تحظر بث الأفلام المعروضة في دور السينما على الإنترنت.

وحصل الممثل العالمي، “وليم دافو”، على جائزة أفضل أداء في المهرجان. وفاز المخرج، “جاك أوديارد”، بجائزة “الأسد الفضي” لأفضل مخرج.

وأشارت (فارايتي)، إلى أن “مهرجان فينسيا السينمائي” أعطانا لمحة عن بعض الأفلام والأرقام لمتابعة موسم الـ”أوسكار”.

القائمة الكاملة من الفائزين في المسابقة..

فيلم الدراما (Roma)؛ يفوز بجائزة “الأسد الذهبي”.

فيلم ( The Favourite) ؛ للمخرج اليوناني، “يورغوس لانثيموس”، حصل على جائزة لجنة التحكيم الكبرى.

جائزة أفضل ممثلة حصلت عليها النجمة، “أوليفيا كولمان”.

جائزة أفضل ممثل حصل عليها، “ويليام ديفو”، عن فيلمه (At Eternity’s Gate).

جائزة أفضل سيناريو ذهبت إلى، الأخوين “كوهين”، عن فيلمهما (The Ballad of Buster Scruggs).

(The Nightingale)؛ للمخرجة، “غينيفر كينت”، حصل على جائزة لجنة التحكيم الخاصة.

أفضل مخرج ذهبت للفرنسي، “جاك أدويار”، عن فيلمه (The Sisters Brothers).

أما عن مسابقة “الواقع الافتراضي”، فاز فيلم (Spheres)؛ “إيليزا منيت”، كأفضل فيلم.

فيلم (Buddy VR) فاز بجائزة أفضل تجربة لعالم الواقع الافتراضي.

فيلم (L’lle Des Morts)؛ فاز بجائزة أفضل قصة بعالم الواقع الافتراضي.

أما قائمة “كلاسيكيات فينيسيا”، فقد فاز فيلم (The Great Buster)، بجائزة أفضل فيلم وثائقي سينمائي.

فيلم (La Notte Di San Lorenzo)؛ فاز بجائزة أفضل فيلم مرمم.

وفي مسابقة جائزة “آفاق”، فاز فيلم (Manta Ray)؛ بجائزة أفضل فيلم.

فيلم (The River)؛ حصل على جائزة أفضل مخرج.

فيلم (Anons)؛ فاز بجائزة لجنة التحكيم الخاصة.

جائزة أفضل ممثلة، “ناتاليا كودراشوفا”، عن فيلم (The Man Who Surprised Everyone). على جائزة أفضل ممثل حصل عليها، “قيس ناشف”، عن فيلمه (Tel Aviv on Fire).

جائزة أفضل سيناريو حصل عليها فيلم (Jinpa).



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.