عودة الرصاص الحي لتظاهرات بغداد والنساء يشاركن في الاحتجاجات

الأربعاء 02 تشرين أول/أكتوبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

قالت وسائل إعلام أمريكية إن رئيس أركان الجيش العراقي الفريق أول ركن عثمان الغانمي عقد اجتماعا بوفد عسكري أمني في مدينة الناصرية، الأربعاء 2 تشرين الأول / أكتوبر 2019، من أجل السيطرة على التظاهرات مع استمرار إطلاق الرصاص الحي بكثافة في الهواء من أجل تفريق المتظاهرين.

إذ تجددت التظاهرات في مناطق متعددة شمال وغرب العاصمة بغداد وشرقها حتى جنوبها، وحرق متظاهرون الإطارات وقطعوا طرقا حيوية تربط العاصمة ببقية المحافظات.

فيما تواصلت المواجهات بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب في ساحة الطيران وسط العاصمة بغداد، مع استمرار إطلاق النار وقنابل الغاز المسيل للدموع في منطقة الزعفرانية جنوب العاصمة.

كما أدى المحتجون صلاة الظهر جماعة على اختلاف مذاهبهم في ساحة التحرير وسط بغداد.

وشهدت احتجاجات اليوم انضمام العنصر النسوي بتظاهرة نسائية وسط بغداد للمطالبة بالقضاء على الفساد وتوفير الأمن وحياة كريمة للعراقيين.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.