عصائب الخزعلي تتهم واشنطن بمحاولة زعزعة استقرار العراق بـ 60 ألف مسلح من سوريا

الثلاثاء 13 آب/أغسطس 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

الولايات المتحدة تستعد لاستبدال عناصر تنظيم داعش على الحدود العراقية السورية بقوات أخرى إرهابية مسلحة تابعة لها.

معلومات تحدثت عن تفاصيلها كتلة صادقون التابعة لعصائب أهل الحق التي يتزعمها قيس الخزعلي، إذ بينت أن واشنطن تنفذ مخططا لضمان عدم استقرار المنطقة بنشر عناصر من الجيش السوري الحر لإحداث خروقات في الأمن العراقي بعد المطالبات العراقية بطرد القوات الأجنبية وعلى رأسها القوات الأمريكية إلى خارج البلاد.

النائب حسن سالم عضو كتلة صادقون قال في تصريحات له، الثلاثاء 13 أغسطس / آب 2019، إن الولايات المتحدة تستعد لتدريب عشرات الآلاف من عناصر الجيش السوري الحر ونشرهم على الحدود العراقية السورية لإبقاء تلك المنطقة مشتعلة بأكثر من 60 ألف مسلح.

في السياق نفسه، ذكرت تقارير إعلامية أن عدد القوات السورية المعارضة التي تسعى الولايات المتحدة إلى تدريبها في منطقة الـ “55” داخل الحدود السورية يتجاوز الـ 60 ألف من مجموعات مسلحة مختلفة وربما يتم استخدامهم في مواجهة عسكرية مع فصائل تتبع إيران في العراق وسوريا.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.