عبد المهدي في تركيا لبحث تخفيض التوتر في المنطقة

الأربعاء 15 أيار/مايو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

كل ما يهم العراق سنبحثه وحتى ما يتعلق بالشواغل الأمنية الإقليمية ولن نسمح بأن تستخدم الأراضي العراقية في أي اعتاء على دول أخرى..

رسائل يحملها معه رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي خلال زيارته تركيا اليوم الأربعاء 15 آيار / مايو 2019 للقاء الرئيس التركي رجب ديب أردوغان.

ووفق ما ذكرت وسائل إعلام تركية، فإن عبد المهدي واردوغان سيناقشا قضايا مكافحة الإرهاب، وإعادة إعمار العراق، والخطوات التي يجب اتخاذها لتطوير التعاون الثنائي في المجالات كافة وعلى رأسها الطاقة والتجارة، فضلا عن مناقشة التصعيد الأمريكي ضد إيران وما يسببه من توتر في المنطقة.

وسبق لرئيس الوزراء العراقي التأكيد على أن الملف الأمني ومسألة بعشيقة وعدم استخدام أراضي العراق للاعتداء على دولة أخرى – إيران – والأوضاع في المنطقة والتصعيد المستمر  وكيفية تلافيه، فضلا عن تأسيس علاقات تقوم على المشاركة وليس المحاور والجبهات.

عبد المهدي قال كذلك إنه سيبحث ملفي المياه والمنافذ الحدودية مع الرئيس التركي، كونها ملفات تهم العراقيين.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.