عادل عبد المهدي يعرض تشكيل الحكومة العراقية على “السيستاني” وينتظر نصائحه

الخميس 11 تشرين أول/أكتوبر 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

زعمت تقارير إعلامية نقلا عن من وصفتهم بالمصادر السياسية المطلعة لقاء رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة العراقية عادل عبد المهدي، بعد منتصف ليل الخميس وتحديدا مع الساعات الأولى من يوم الجمعة 12 تشرين الأول / أكتوبر 2018 شخصيات دينية ذات ثقل كبير لدى العراقيين بمحافظة النجف.

ووفق ما جرى تسريبه، فإن عبد المهدي سيلتقي بالمرجع الديني الذي كان قد أعطى أوامره بعدم جواز استمرار الحكومة الأخيرة برئاسة حيدر العبادي وهو ما شكل سببا رئيسا في تغييرها.

إذ سيلتقي بالمرجع الديني “علي السيستاني” ونجله محمد، ومعهم مقتدى الصدر زعيم التيار الصدري وتحالف سائرون.

ومن المقرر أن يتناول اللقاء عرض رؤية عبد المهدي للحكومة الجديدة والتي تنتهى مهلة تشكيلها في الثالث من تشرين الثاني / نوفمبر المقبل.

وسيستمع رئيس الوزراء المكلف – الذي يتواجد حاليا في النجف – إلى نصائح “السيستاني” للأخذ بها والتي على رأسها عدم الاعتماد على الوجوه القديمة والاستعانة بالكفاءات.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.