ضجة على مواقع التواصل حول سجال سياسي بين وزيرين عراقي وسعودي

الأربعاء 12 أيلول/سبتمبر 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

ضجت وسائل التواصل الاجتماعي بفيديو الجدال الذي دار بين وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، ووزير الدولة السعودي لشؤون الدول الإفريقية أحمد قطان، حول ملف اليمن.

واعتبر قطان، خلال مداخلته على هامش الجلسة الثانية المفتوحة لاجتماع الدورة 150 لمجلس الجامعة العربية، على مستوى وزراء الخارجية، تفسير الجعفري لآية قرآنية تقول “إن عادت بلقيس إلى اليمن لقالت إن الملوك لو دخلوا قرية لأفسدوها”، خاطئ، وأن بلقيس عندما جاءتها رسالة من الملك سليمان جاءته صاغرة وتزوجها.

وأكد قطان أن بلاده تدخلت في اليمن بناء على طلب من الحكومة الشرعية، ولا تقبل أن تكون هدفا للضربات، أو أن يقبل أحد بأن تضرب قبلة المسلمين.

من جهته قال الجعفري في كلمته: “ليس من حقك تحميلي مقاصد إسقاطاتك الذهنية، فأنا لا أقصد، أنا الآن قادم من الحج قبل 12 يوما وداخل على ضيافة الملك وحضرت مأدبة العشاء التي أقامها، هذه أشياء عجيبة غريبة، ليس من حقك تحميلي كلاما أنا لم أقصده”.

وبحسب مشهد بثته وسائل إعلام عراقية قال الجعفري للقطان “ما القضية؟ ليس من حقك أنك تحملني كلاما لم أقله وتذكره في غيابي، أنا موجود تأتي تذكره أمامي إما تخصني به لوحدي وهذه مكرمة أو تقولها بأمانة ودقة، أما أن تقوله وأنا خارج الجلسة هذه ليست صحيحة”.

وأضاف أن “ما ذكر من كلام غير صحيح، وما كان ينبغي أن يناقش في غيابي، والأجدر أن يسألني عن مقصد كلامي، وأنا أخبرك ولا تعوزني الشجاعة”.

وكان الجعفري قد طرح موضوع الحرب في اليمن وطالب بإنهائها لـ”تعود إشراقة اليمن”، معرجا على قصة بلقيس ملكة اليمن وقولها إن “الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها”.

 



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.